عندما راودت ​كيم كارداشيان​ بعض الشكوك بشأن علاقتها بلاعب كرة السلة ​كريس هامفريز​ قبل زواجهما، قامت ​كريس جينير​ باسداء النصائح لابنتها لتخرج من هذا العلاقة.

وكشفت كيم في تصريح اعلامي ان والدتها نصحتها بانهاء العلاقة وقالت:" والدتي أخذتي بعيداً عن الكاميرا وقالت لي ان كريس غير مناسب لي.. واقترحت علي أن أغادر وهي ستتولى الأمور".

وتابعت كيم:" قلت لنفسي آنذاك أنني اذا تراجعت عن الزواج سيقول الجميع أنني قمت بذلك من أجل البرنامج. ومن ثم قلت لنفسي انه يجب أن استمر بالزواج لمدة سنة ولكني جسدياً لم استطع التحمل. وعندما اتخذت قرار الطلاق الجميع اتهمني بانني اقوم بذلك من أجل البرنامج ".