ثمانون عاماً مرت على إنطلاقةإذاعة لبنانالرسمية 98.1 و98.5، هذه الإذاعة العريقة التي انطلق منها أشهر فناني وملحني وشعراء لبنان والعالم العربي.
برعاية رئيس الجمهورية العمادميشال عون، أقامت وزارة الإعلام حفلاً كبيراً لمناسبة العيد الثمانين لإذاعة لبنان، بحضور الوزيرملحم رياشي، ممثلاً رئيس الجمهورية، النائبنعمة الله أبي نصرممثلاً رئيس مجلس النواب الأستاذنبيه بري، الوزيرجان أوغاسبيانممثلاً رئيس الحكومةسعد الحريري، العميددانيال الحدادممثلاً وزير الدفاع يعقوب الصرّاف وقائد الجيش العمادجوزيف عون، العقيدالياس الأشهبممثلاً مدير عام قوى الأمن الداخلي اللواءعماد عثمان، النائب الدكتورفادي كرمممثلاً رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتورسمير جعجع، وشخصيات سياسية وثقافية وفنية، وذلك في The Legend Venue نهر الكلب، وتم خلال الحفل تكريم عدد من المشاهير الذين أعطوا الكثير لإذاعة لبنان.
قدم الحفل الزميلانسابين يوسفومحمد جرادي، وعُرض تقرير مصور عن إذاعة لبنان، وكانت كلمة لوزير الإعلام ملحم رياشي قال فيها: "هنا إذاعة لبنان، على هذه العبارة تربينا وهكذا كبرنا، على صوت شريف الأخوي وعاصي ومنصور الرحباني وفيروز ووديع الصافي وسميرة توفيقوصباح، إذاعة لبنان هي مدرسة في الإعلام والفن والموسيقى والثقافة، حيث كانت الأغنيات تخضع إلى إمتحان قبل أن تصل إلى آذان المستمعين، واليوم تتشوّه الآذان لأن أياً كان إذا دفع الأموال بإمكانه أن يطلق أغنية، ولكن إذاعة لبنان ستبقى الصورة البيضاء عن لبنان.نعد اللبنانيين بأنه مع بداية عام 2018، سيغطي إرسال الإذاعة معظم الأراضي اللبنانية، ومع بداية الخريف ستعود الدراما الإذاعية، الغائبة عن معظم الإذاعات. إذاعة لبنان ستجسد "نموذج لبنان ولبنان النموذج"، "لبنان النموذج" بحيث أن الشرق كله يحتضر اليوم لأنه لم يستطع أن يقتدي به".
وتم تكريم الوزير رياشي، وسلمه الدرع التكريمي مدير الإذاعةمحمد إبراهيمالذي قال :"خلال أشهر قليلة جداً، إستطاعت إذاعة لبنان أن تضاعف عدد مستمعيها، والدليل على ذلك هو الناشطون على مواقع التواصل الذين يدخلون إلى صفحةالإذاعة وموقعها الإلكتروني".
بدورها Radio Liban ، التي تبث عبر الموجة 96,2 ، كرّمت السفير الفرنسي برونو فوشير، كما تم تكريم مدير العلاقات العامة في مصرف لبنان حليم بارتي.
وكان هناك درع تكريمي للسيدة فيروز حملته الزميلةناتالي عيسىوقالت :"سبق أن كرمت إذاعة لبنانالسيدة فيروزحيث أطلقت إسمها على استوديو 6، ولكن المكرمة لم تحضر حينها ولم ترسل أحداً يمثلها، واليوم نكرّمها مجدداً وبهذا الدرع التكريمي، ولكنها أيضاً لم تحضر لإستلامه، لذلك سأضعه جانباً، علّها تستلمه يوماً ما".
سكرتير تحرير جريدة اللواءعبد الرحمن سلام، تسلم الدرع التكريمي لشقيقته الفنانة المعتزلةنجاح سلاممن الوزير رياشي، وألقى كلمتها رغم حضورها، بحيث تمنعت عن الكلام لأسباب صحية، فقال سلام :"نجاح صممت على الحضور تلبية لدعوة كريمة من وزير إعلام لبناني كريم، لتشارك في هذه الإحتفالية المهمة في تاريخ الإعلام اللبناني المسموع".
مديرة البرامج في إذاعة لبنانريتا نجيم الرومي، تسلمت الدرع التكريمي للموسيقار الراحلحليم الروميمن مديرة الوكالة الوطنية للإعلام السيدةلور سليمانصعب، وأشارت الرومي إلى أن أصل المكرم من مدينة صور الجنوبية وليس فلسطينياً، وقالت :"إنتظر الرومي 30 عاماً بعد رحيله ليأخذ حقه، فمنذ أشهر قليلة كرّمته الإذاعة حين قرر الوزير رياشي إطلاق إسمه على استوديو 5 ، ولكن الاستوديو ينتظر أن تضج فيه الحياة مجدداً".
السيدة رندة الباشا تسلمت الدرع التكريمي لوالدها المؤلف الموسيقي الراحلتوفيق الباشامن الزميلة ناتالي عيسى، وقالت :"شكرا للرئيس على رعايته الحفل، وأحيي وزير الإعلام على هذا المجهود، وأنا سعيدة جداً بحضور السيدة نجاح سلام، وجاد شريف الأخوي وغدي رياض شرارة، وهنا أتذكر والدتي المطربة وداد".
الأستاذ مصطفى شمس الدين تسلم الدرع التكريمي لوالده الفنان الراحل نصري شمس الدين من السفير الفرنسي، وقال:"نحن اليوم في حفل تكريم العظماء الكبار الذين بنوا الفن اللبناني وكانوا ركناً أساسياً فيه. نحن تربينا في الإذاعة وهي مجد باقٍ مع كل الأحباء الذين رحلوا".
المخرجةكلودا عقلتسلمت الدرع التكريمي لوالدها الصحافي والكاتب والأديب الراحل فاضل سعيد عقل من النائب شانت جنجنيان، وقالت: "كان فاضل فخوراً جداً لأن والده شهيد 6 أيار 1916، فاضل والشاعر غنطوس الرامي والشاعر الكبير سعيد عقل، هم أول ثلاثة أشخاص دخلوا الإذاعة، وكان الخبر يصل باللغة الفرنسية، ولكن فاضل كان يقوم بترجمة فورية له".
الفنان وعد بركات تسلم الدرع التكريمي للموسيقار الراحل ملحم بركات من الوزير السابق الياس بو صعب، وقال :"أهنئ إذاعة لبنان في عيدها، وأبارك لكل الذين تم تكريمهم في هذا الحفل، وأولهم والدي "أبو مجد".
المخرجة فرح شيا تسلمت الدرع التكريمي لوالدها المؤلف الموسيقي الراحل وجدي شيا من مدير البرامج في تلفزيون لبنان الدكتور حسن شقّور وقالت :"ليس غريباً بعد 3 سنوات على غياب وجدي شيا، أن تقوم الإذاعة بتكريمه، وهي المؤسسة الأولى التي تقوم بهذا التكريم، وهي التي فتحت له أبوابها حين كان عمره 17 عاماً، وأثبتت أنه ملحن من الدرجة الأولى".

موقع "الفن" عاد بهذه التصريحات الخاصة عن المكرّمين الآخرين.

الزميلةلينا رضوانالتي تسلمت الدرع التكريمي لأميرة البادية سميرة توفيق من النائب أبي نصر، قالت :"تاريخ الفن في لبنان بدأ في إذاعة لبنان، حيث وقفت سميرة طفلة أمام اللجنة وخافت كثيراً، ولكن اللجنة قبلتها وصفق لها الجميع، ومن الإذاعة إنطلقت إلى العالم العربي وأصبحت نجمة كبيرة. إذاعة لبنان هي الإذاعة الأم التي حضنت سميرة توفيق، هناك محبة متبادلة، وكلمة شكر للقيّمين على الحفل".

إشارة إلى أن الفنانة سميرة توفيق هي المكرّمة الوحيدة التي تحدثت في هذه المناسبة، وذلك عبر كلمة مصوّرة حيث قالت:"أنا إبنةالإذاعة اللبنانيةالتي نحتفل بعيدها اليوم، ورغم أن لدي القليل من العتب، لكن هذه المناسبة جميلة وعزيزة على قلبي. أشكر وزير الإعلام ورئيس الجمهورية وكل المحبين ومحبي الإذاعة، وأنا لبنانية".
الفنانجورج الصافيتسلم الدرع التكريمي لوالده الفنان الراحل وديع الصافي من وزير السياحة أفيديس كيدانيان، وقال لموقعنا :"أطل وديع الصافي عبر الإذاعة عام 1938 ونال الجائزة الأولى عن الغناء والعزف على العود والتلحين، وحينها لم يكن ينجح سوى الفنان الحقيقي، فلترحمنا قليلاً الإذاعات الخاصة ولتتعلم الرقابة من إذاعة لبنان".
خبير التجميلسعيد وهبيالذي تسلم الدرع التكريمي لوالده الفنان الراحلفيلمون وهبيمن النائب ألان عون، لفت إلى أن فيلمون كان من أوائل الفنانين الذين تعاملوا مع إذاعة لبنان، وقال:"كانت البداية بإسكتشات فكاهية مع الأخوين الرحباني، والأغنيات التي لحنها للمطربين القدامى، بعدها لحّن لصباح وفيروز وسميرة توفيق ونجاح سلام، فكانت الإذاعة كمنزل له".
المخرجة كلودا عقل تسلمت أيضاً الدرع التكريمي للشحرورة صباح من وزير شؤون المرأة جان أوغاسبيان وقالت :"كل تكريم يفرح قلوبنا، ويفرح قلب صباح حيث هي. إذاعة لبنان لها فضل كبير على الفنانين، فهي كانت السبّاقة في الإعلام ونتمنى أن تعود إلى الصدارة".
الدكتورنبيل ناصيفتسلم وشقيقته السيدةهدى سلامةالدرع التكريمي للفنان الراحل زكي ناصيف من النائب فادي كرم، وقال :"إذاعة لبنان لها فضل في إنطلاقة العمالقة المكرّمين في حفل اليوم، هذه لفتة جيدة لزكي وللوطن، وأتمنى أن تكمل الإذاعة مسيرتها لتصبح الأولى".
وتم تكريم الملحن الراحلسامي الصيداويحيث تسلم الدرع التكريمي إبن شقيقته الأستاذ جوزيف نوفل من الزميلة ناتالي عيسى، وقال :"نشكر إذاعة لبنان على هذا التكريم ونبارك لها في عيدها الثمانين، وشرف لنا أن نكون موجودين في هذا الحفل الجميل".
المنتج غدي شرارة تسلم الدرع التكريمي لوالده الإعلامي الراحل رياض شرارة من النائب أحمد فتفت، وقال شرارة:"أشكر الوزير ملحم رياشي على هذا التكريم، أتمنى أن يُكرّم كل شخص يستحق التكريم قبل أن يتوفى".
الأستاذ جاد الأخوي تسلم الدرع التكريمي لوالده المذيع الراحل شريف الأخوي من مدير الإذاعة محمد إبراهيم، وقال الأخوي لموقعنا: "تأخروا كثيراً ليكرّموا والدي، ولكن الوزير رياشي يتذكر الجميع، نشكره على هذا التكريم".

كما عدنا بهذه التصريحات الخاصة أيضاً .

وزير الإعلام ملحم رياشي :"أشعر من موقعي بمسؤولية كبيرة لنجعل من الإعلام الرسمي إعلام الشعب، وليصبح ملكاً لكل الناس وألا يبقى إعلام الرسميين، فالشعب اللبناني يصرف المال على هذا الإعلام، وأنا أعمل لتصبح إذاعة لبنان وتلفزيون لبنان في هذا الإطار،وسأنجح بإذن الله لأن فريق العمل الذي يتعاون معي في الإذاعة والتلفزيون، مصر على النجاح".
مديرة الوكالة الوطنية للإعلام السيدة لور سليمان صعب :"إذاعة لبنان هي الإذاعة الأولى في الشرق، وهي الإذاعة العريقة، والإذاعة الأم، والإذاعة التي كانت تبث في فترة الزمن الجميل والذي نفتقده اليوم، أتمنى لإذاعة لبنان كل النجاح والتطور، وأتمنى أن تعود وتتربع على المركز الأول بين كل الإذاعات".
مدير الإذاعة محمد إبراهيم :"أتمنى أن تستمر الإذاعة في جهودها، حيث نشهد ديناميكية وتحسيناً في البرامج، وهناك ما يسمى بـ"حس المواطنة"، وهو يظهر من خلال برامجها، بحيث هناك تنافس بين مُقدّمي البرامج لتقديم الأفضل".
مديرة البرامج ريتا نجيم الرومي :"أشعر بمسؤولية كبيرة لأننا مسؤولون عن كنز كبير، وما يهمنا هو المحافظة على هذا الكنز، وأن نضيف إليه، ونقدمه بطريقة جميلة. إذاعة لبنان التي تتميز بالعراقة والأصالة، إستطاعت اليوم أن تضيف إليهما الحداثة، وذلك من خلال إدخال الشباب المبدعين، وطلاب الجامعات إلى برامجها".
لمشاهدة الألبوم كاملاً، إضغط هنا.

​​​​