كثير من الأجيال عشقوا الممثل المصري ​فؤاد المهندس​ الذي كان له أعمالاً لا تزال خالدة لوقتنا الحالي.

المهندس المتزوج مرتين، الأولى كانت من السيدة عفت سرور نجيب، ولديه منها ولدين "أحمد ومحمد"، والثانية من الممثلة ​شويكار​، لم يستطع ان يترك وريثاً فنياً له في الساحة الفنية، فأولاده لم يعملوا بمجال الفن، حيث عمل أحمد بمجال الهندسة، بينما عمل محمد بمجال المحاسبة.

المفاجأة بعودة اسم عائلة المهندس الى السينما من جديد كان من خلال أحد احفاد فؤاد المهندس وهو ​عمر محمد المهندس​ والذي قرر دخول عالم الفن من خلال مجال الإخراج.

المهندس الصغير بدأ مشوار العملي كمساعد مخرج في مسلسل "تامر وشوقيه"، أما ثاني اعماله فكانت من خلال ​فيلم الجزيرة 2​ مع المخرج شريف عرفة وأمام كل من ​أحمد السقا​ و​هند صبري​، بينما ثالث أعماله كانت من خلال مسلسل "الخروج".