حل ​أحمد شوقي​ ضيفاً أمس على السيناريست ​محمد حفظي​ الناقد السينمائي  في اليوم الأخير من ورشة فن كتابة السيناريو، حيث تناول الحديث طرق تقييم السيناريو السينمائي والأسباب التي تساهم في نجاحه جماهيرياً، ثم انتقل حفظي إلى المرحلة الثانية من الورشة وهي اختيار 5 معالجات سينمائية للعمل على تطويرها في مدة أقصاها 3 شهور.

الورشة تعاون في تنظيمها إضافة إلى شركة فيلم كلينك كل من مؤسسة الفيلم العربي ونقابة المهن السينمائية اللتين منحتا مشاركات مجانية لبعض المتقدمين، وقد أقيمت الورشة بـالحرم اليوناني للجامعة الأميركية بالقاهرة (The Greek Campus) بعدد مشاركين بلغ 90 مشارك

إشارة إلى أن حفظي والناقد أحمد شوقي  يشاركان في برنامج ابتعاث الكتّاب والذي تنظمه ​الهيئة الملكية الأردنية للأفلام​، حيث  يشرفان على تطوير 5 نصوص روائية طويلة لـ 5 كتاب أردنيين.