تحوّل الاحتفال بعيد الأب إلى يوم حزين بعد أن خطف الموت أمس قامة كبيرة من زمن الفن الجميل، تربينا على الشخصيات التي دبلجها بصوته في الرسوم المتحركة، حيث أدى عدداً من الشخصيات التي علقت في ذاكرتنا خصوصاً شخصية "شرشبيل" في السنافر، رحل ​اسماعيل نعنوع​، الممثل اللبناني الإذاعي والتلفزيوني والمسرحي المخضرم بصمت، هو الذي ولد في ​طير دبا​ بالجنوب، عمل في الفن لمدة اربعة عقود وتميّز بأدائه التمثيلي في العديد من المسلسلات من بينها :يسعد مساكم، مذكرات ممرضة، الغالبون، زوج الانسة، مسلسل ندم، مسلسل فجر، رجال ومواقف وغيرها.ومن افلامه: سيدتي الجميلة، امرأه في بيت عملاق. كما قدم العديد من البرامج الإذاعية التمثيلية وغيرها خصوصاً في إذاعة لبنان الرسمية التي كان لها في قلبه محبة خاصة.

برع مبكرا في دبلجة المسلسلات والبرامج الوثائقية إلى جانب الرسوم المتحركة وعمل مصححاً لغوياً لها أيضاً، وقد تجلى ذلك في عدة أعمال منها دبلجة مسلسل "عروس البحر"، ومسلسل الرسوم المتحركة الشهير "مغامرات الفضاء ​غراندايزر​"، "ساندي بيل"، "​ساسوكي​"، "أسألوا لبيبة"، "نعنوع الدلوع"، "أليس في بلاد العجائب"، "مغامرات السنافر"، بدور شرشبيل، "​جزيرة الكنز​"، "زينة ونحول"، إلى جانب ذلك،قدم عدداً من الأفلام أبرزها:"سيدتي الجميلة"، عام 1975.

اصبح اسماعيل نعنوع في الاونة الاخيرة ،عضوا في نقابة الفنانين المحترفين في لبنان ،وتم تكريمه عام 2010 من قبل بلدية طير دبا ،التي عبرت عن تقديرها لمساهماته وعطاءاته في المسرح وعبر الشاشة الصغيرة ،وتم تسليمه درعا تذكاريا.

سيوارى الفقيد في ثرى جبانة بلدته طير دبا اليوم في تمام الساعة الثالثة والنصف من بعد الظهر، وتقبل التعازي قبل وبعد الدفن في منزل والده الحاج جميل نعنوع .

من موقع الفن،نتمنى أن يتغمد الله الراحل بواسع رحمته ويلهم عائلته الصبر والسلوان.