طرح الفنان القطري ​فهد الكبيسي​ قبل عدة أيام أغنية جديدة بعنوان "ما عادت الأيام" باللهجة اللبنانية، من كلمات ​أحمد ماضي​، ألحان وتوزيع ​بلال الزين​، والتي صوّرها على طريقة الفيديو كليب تحت إدارة المخرح ​سعيد الماروق​، على مدى يومين في أوكرانيا باستخدام تقنيات متطورة.

وهذه هي المرة الأولى التي يغني بها الكبيسي باللهجة اللبنانية، وقد أبدع في تأدية الأغنية بإحساس عال وإستطاع أن يتقن اللهجة بطريقة مميّزة، خصوصاً أنه ليس من السهل تقديم الأغنية اللبنانية بهذه الطريقة بصوت فنانين غير لبنانيين.

وقدم الكبيسي توليفة غنائية من الكلمة واللحن و​التوزيع​ و​الأداء​، يستحق أن نثني عليها، لتضعه في خانة النجوم الخليجيين الذين أثبتوا جدارتهم بتأدية هذه النوعية من الأعمال.