انطلقت يوم امس فعاليات مهرجان كان السينمائي بدورته الـ70 .

العارضة الاميركية الفلسطينية الأصل ​بيلا حديد​ أطلت على السجادة الحمراء بفستان ناعم من Alexandre Vauthier، إلا انها وخلال تحركها لم يكن الفستان مناسباً حيث كشف عن ملابسها الداخلية أمام الكاميرات العالمية .

بيلا البالغة من العمر 20 عاماً كانت برفقة والدها رجل الأعمال الملياردير الفلسطيني محمد حديد .

وقد رصدت بيلا وهي تتوجه إلى السيارة وتتناول البوظة .

وكانت بيلا قد أطلت أيضاً العام الماضي بفستان كشف عن الكثير من قوامها .