تطل شمس الأغنية اللبنانيةنجوى كرمعلىمسرح موازينالليلة بعد غياب لسنوات فتلتقي الجمهورالمغربي المتحمس لسماعها.

وصلت نجوى إلىالرباطيوم الاثنين فعاشت هناك اسعد اللحظات إذ استقبلها الجمهور المغربي بحفاوة كبيرة وجعلها عروسا واحتفلوا  بها وزفوها بحفل ضخم، وشاركت نجوى في المؤتمر الصحفي الخاص يوم أمس الثلاثاء فكانت واثقة كعادتها متمكنة وذكية.

عبرت نجوى بإجابة على سؤال أحد الصحافيين عن إعجابها بالأصوات المغربية الغنائية ا​​​​لتي تشارك في برامج اكتشاف المواهب، وأبرزها "أرابز غوت تالنت" وأكدت أن المغرب تحتضن المواهب وتقدمها. 

​​​​​​​وكشفت نجوى بصراحة ان سبب غيابها عن مهرجاناتبعلبكمادي، فهي تريد أن تحقق ​​​​​​​حلمها الكبير بالوقوف على هذا المسرح بميزانية عالية ليتسنى لها تقديم عمل ضخم وليس مجرد حفل : "قدّم لي عرض للمشاركة في أكثر من مناسبة لكنه كان متواضعا أمام ما يقدمه المنظمون للأجانب مقارنة مع الفنانين اللبنانيين".​​​​​​​

وعن عدم إقدامها على شرب الماء والملح في إحدى حلقات برنامج "أرابس غوت تالنت"، كما فعل عضوا لجنة التحكيم الآخران تضامنا مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية، قالت نجوى كرم: "لم أفعل ذلك لسبب بسيط، هو التخوف من حدوث طارئ لي على البث المباشر مع الملح، وإلا فإن القضية هي قضيتنا جميعا منذ البداية، وكلنا متضامنون".​​​​​​​

​​​​​​​خانت الدموع نجوى كرم في المؤتمر فحين تحدثت عن الفانز المنتشرين بالعالم والذين غيروا اسم شهرتهم إلى كرم تعبيراً عن انتمائهم إلى "الفان كلوب" قالت نجوى إن والدها الراحل كان يفضل ولادة الذكور ورغم أنها أنثى استطاعت أن تجعل عائلة كرم عائلة كبيرة في العالم الأمر الذي أثر بها وأبكاها قالت: قلت لأبي لو كنت رح تجيب مليون صبي ما كانوا رح يسموا حالن من بيت كرم".

 

​​​​​كما تحدثت نجوى عن ألبومها الجديد "مني الك" الذي اختارت أن تطلقه اولا من المغرب وأشارت إلى أنها اختارت ان تصدره اغنية بعد اغنية ليتسنى للناس سماعه لكنها لن تكثر منه في حفلها كونه لم يمض على صدوره أيام قليلة ولم يسمعه الكل فيليق للناس سماع أغنيات يعرفونها.

وعما إذا كان حفلها سيكون الأضخم هذا العام قالت : كل فنان يطمح ولديه هذا الطمع ولكن الأهم أن تكون الحفلة ناجحة.