خطف 4 أشخاص يتعاطون المخدرات من جنسيات عربية و​خليجية​ ​تاجر مخدرات​ صومالي الجنسية، بعد امتناعه عن تسليمهم المواد المخدرة المتفق عليها، وذلك باستعمال القوة بأن اقتادوه عنوة إلى داخل سيارة المتهم الأول وقيدوا حريته، وقاموا بالتقاط صور شخصية له، ثم أخلوا سبيله في مكان غير مأهول بالمارة.

وأشارت أوراق القضية إلى أن شاهد الإثبات (​رجل التحريات​) أوضح في أقواله أن التحريات السرية التي أجريت على المتهم الخامس، بينت أنه يتاجر في المؤثرات العقلية وأنه تحصل من المتهمين من الأول الى الرابع على مبالغ نقدية نظير شرائهم منه مؤثرات عقلية إلا أنه لم يقم بإعطائهم إياها فقام المتهمون بخطفه لإجباره على إعطائهم تلك الحبوب المخدرة أو استرداد ثمنها.

وأضاف: بتفتيش سيارة المتهم الثاني عثر بها على عدد من زجاجات الخمر وكيس بلاستيكي به بعض الحبوب، وأن الحافظة التي عثر عليها بمكان الواقعة تعود إلى المتهم الخامس والتي تحتوي على عدد من الحبوب.

ونوه تقرير قسم ​التحاليل الكيميائية​ أن الحبوب المعثور عليها تحتوي على مؤثر عقلي، وأن العينة الخاصة بالمتهمين الخمسة تحتوي على آثار لمؤثرات عقلية.

وحددت ​محكمة جنايات أبوظبي​ في جلستها المنعقدة اليوم، يوم 17 موعدا للحكم في القضية، وكانت النيابة العامة قد احالت المتهمين الأربعة الى القضاء بوصف أنهم خطفوا المتهم الخامس (تاجر المخدرات)،

وفور إخلاء سبيله أبلغ المتهم الخامس ​الجهات الأمنية​ ب​واقعة الخطف​، لتقوم الجهات الأمنية بضبط المتهمين والتحقيق معهم، ومن ثم ضبط المتهم الخامس بتهمة حيازة المواد المخدرة.