فجر عامل إغاثة كمبودي مفاجأة مدوية ووضع النجمة العالمية ​أنجلينا جولي​ بمأزق كبير بعدما كشف انه ساعدها في تبني الطفل "​مادوكس​" باستخدام أوراق مزورة ومعلومات مغلوطة في المحكمة بعلمها.

وقال الكمبودي "موانه سارات" إنه كتب في الاوراق الرسمية عام 2003 أنه والد الطفل مادكوس لكي يسرع في اجراءات التبني وانتقال الحضانة وفقاً لرغبة النجمة العالمية أنجلينا جولي.

ولم يكتف سارات بما قاله بل كشف ان جولي قامت بتغير اسم وكنية مادوكس لكي يتناسب مع اسمه، فما كان عليها إلا الإقرار بإن الطفل نجله.