بعد الجدل الذي أثاره فيديو كليب الفنان ​جاد خليفة​ وعارضة الأزياء ​ميريام كلينك​ لأغنية "فوتنا الغول" منذ انتشار مقطع منه حتى نشره كاملاً عبر اليوتيوب، لفتني تعليق عبر أحد مواقع التواصل الإجتماعي لإحدى الفتيات تقول فيه إن جاد خليفة الذي يعتبر من أهم الأصوات وأروعها وهو الذي يتمتّع بإحساس مرهف قد قدّم عملاً يريده الجمهور في هذا الفيديو كليب. فعندما كان يقدّم جاد خليفة الأغنيات الجميلة بصوته الرائع والشّجيّ وكان من الفنانين المميزين لم تعيروه انتباهاً ولم تلتفتوا إلى موهبته المميزة.

وها هو اليوم جاد خليفة يقدّم ما لا يمكن أن نسميه فناً ولا نعرف ما يمكن أن نسميه هذا الذي قدمه جاد خليفة وميريام كلينك.

وللأسف جاد خليفة الذي شبه صوته بصوت ​فضل شاكر​ لا بل أجمل من صوت فضل شاكر وأنا أعتبر أنه يتمتّع بإحساس مرهف أكثر من فضل ومخارج حروفه أفضل من مخارج حروف فضل شاكر وهو صوت من الأصوات النادرة والمطواعة مع النوتات الموسيقيّة وهو من قدّم "الصمت بيحكي" و"قولك غلط" و"تعا يا حبيبي" وغنّى تيتر مسلسل "عشق النساء"، أن أن يختار هذا النوع من الفن.

على كل حال أثار الفيديو كليب الذي جمع خليفة بكلينك الجدل وتحركت على إثر إطلاقه الوزارات اللبنانية. صحيح انه اعتمد المبدأ الذي يقول "خالف تعرف" لكنه نجح فهنيئاً له.