"الفن" يرصد ست أزمات صاحبت مسلسلات الشتاء ، أبرزها خلافإيمان العاصيمع منتج "السبع بنات" وإعتذار بطلات "حكايات بنات" وإتهام "ليلة" بالجرأة وقلة نسب المشاهدة .

على الرغم من أن مسلسلات موسم الشتاء جاءت لتحل بدلاً من الدراما المدبلجة التي ظلت مسيطرة على الفضائيات المصرية لسنوات بسبب عدم وجود أعمال درامية سوى داخل السباق الرمضاني، إلا أنه مع كثرة وزيادة أعداد هذه الأعمال لكسر الفجوة التي تركتها الأعمال المدبلجة جاءت الدراما الطويلة لتحمل معها عدة أزمات وبالأخص خلال موسم الشتاء الجاري، فتارة نجد خلافات على البوستر الدعائي وتارة أخرى بالإعتذارات المفاجئة وتأخير بدء تصوير بعض الأعمال، وهذا كله خلق تشتتاً لدى الجمهور الذي يتابع أخبار هذه الأعمال.

"الفن" يكشف كافة الأزمات التي صاحبت مسلسلات موسم الشتاء في التحقيق الآتي .



"السبع بنات"
جاء هذا العمل بعدة أزمات أولها إحتواؤه على أكثر من سبع بطلات وهو الأمر الذي دائماً ما يُبشر بحدوث خلافات بين النجمات المشاركات بأي عمل فني، وعلى الرغم من نفي بطلاته حدوث أي خلافات وقت التصوير وتأكيدهم على أن الكواليس رائعة ، إلا أن الأزمة تفجرت منذ أيام قليلة من ناحية الفنانة إيمان العاصي التي هي من المفترض أنها البطلة والشخصية الرئيسية في العمل، حيث تم وضع صورة الفنانةعلا غانمفي مقدمة البوستر الدعائي للعمل، وتؤكد إيمان أن تراجع ورتها على البوستر كان بسبب خلافاتها مع منتج المسلسلممدوح شاهين.

وكي نوضح لكم التفاصيل، فالمسلسل في بداية الأمر كان يحمل إسم "زينب وإخواتها" وكان من المقرر أن تلعب دور الأخت الكبيرة الفنانة ميرفت أمين التي إعتذرت عن العمل لتحل بدلا منها علا غانم، وفي الوقت نفسه إيمان تؤكد على أن العمل بطولة جماعية ولكن كان هناك إتفاق مع المنتج على تفاصيل الإسم وصورتها على بوستر العمل والتفاصيل الخاصة بالترتيبات الفنية ولكنه أخل بها وتفاجئت بأشياء معاكسة لما تم الإتفاق عليه، لاسيما وأنها تنفي أي خلاف مع علا غانم بل الخلاف مع ممدوح شاهين ، وتؤكد أنها لن تتعامل معه من جديد.

أما الأزمة الثانية التي حملها العمل فهو عدم تحقيقه نسب مشاهدة عالية على الرغم من مشاركة عدة نجمات فيه، لا سيما أن البعض شبه العمل بأنه تقليد للدراما النسائية التي تم تقديمها من قبل في عدة أعمال مثل "ألوان الطيف" و "حكايات بنات".
والجدير بالذكر أن مسلسل "السبع بنات" من تأليف احمد صبحي وإخراج محمد النقلي ويشارك في بطولته إيمان العاصي وعلا غانم ودنيا المصري ومريهان حسين وتارا عماد وفريال يوسفوريم البارودي.



"حكايات بنات"
على الرغم من أن الحديث عن تقديم جزء ثانٍ من هذا العمل الذي حقق نجاحاً كبيراً في جزئه الأول قبل خمسة أعوام كان مبكراً للغاية ، وكان من المفترض أن يُعرض خارج السباق الرمضاني المقبل، إلا أن الإعتذارات الكثيرة التي أصابت العمل حالت دون بدء تصويره إلى الآن، حيث إعتذرت بطلة العمل الرئيسية حورية فرغلي عن المشاركة فيه لعدم إقتناعها بتقديم جزء ثانٍ منه إلى جانب إرتباطها بفيلم سينمائي وجزء جديد من مسلسل "ساحرة الجنوب"، وفي الوقت نفسه إعتذرت ريهام أيمن عن العمل بسبب إنجابها ورغبتها في رعاية طفلها الأول من زوجها الفنانشريف رمزي، وآخر الإعتذارات كانت للممثلة مي عمر التي وضعت صناع العمل في أزمة كبيرة حيث كانت قد أبدت موافقتها المبدئية عن العمل ومن ثم عادت لتعتذر بسبب مشاركتها بمسلسل الممثل عادل إمام ورغبتها في التركيز على هذا العمل فقط، لاسيما وأن لديها عملين إنتهت من تصوير أحدهما مؤخرا وهو فيلم "آخر ديك في مصر" مع محمد رمضان ومسلسل "أنا وهو وهي" الذي تشارك في بطولته معأكرم حسنيوكريم فهمي.

"الأب الروحي"
تعتبر الأزمة الحقيقية لهذا العمل في كونه مسلسلاً درامياً طويلاً مكوناً من 180 حلقة، حيث تم بدء تصوير هذا العمل تحت قيادة المخرج الشاب بيتر ميمي منذ حوالى ستة أشهر، وكان من المفترض الإنتهاء من الـ180 حلقة دفعة واحدة وتسليمها للشركة المنتجة، لكن ضيق الوقت وقرب شهر رمضان حال دون ذلك، حيث إضطر مخرج العمل بيتر ميمي لوقف التصوير للإنتهاء من عمليات المونتاج الخاصة بأول 60 حلقة ليتم عرضها خلال الأيام المقبلة ومن ثم تحديد موعد جديد لإستكمال التصوير، أما الأزمة الثانية فهو توقيت عرض العمل مع مباريات كأس الأمم الأفريقية التي ستنطلق هذا الشهر أيضا، كما أنه كانت هناك أزمة أخرى للعمل قبل بداية التصوير ولكن تم حلها حيث كان من المقرر أن تشارك في بطولة العمل الممثلة ميرفت أمين ولكنها إعتذرت وشاركت بدلاً منها الممثلة سوسن بدر.
المسلسل من بطولة محمود حميدة ورامز أمير وسوسن بدر.



"سلسال الدم"
على الرغم من أن مخرج العمل مصطفى الشال أوشك على الإنتهاء من تصوير الجزء الرابع من العمل، إلا أن الأزمة الحقيقية لهذا العمل في المط والتطويل وطيلة حلقات المسلسل الذي بدأ عرضه قبل ثلاثة أعوام، فبعض النشطاء على السوشيال ميديا تحدثوا على أنه حينما يأتي فصل الشتاء لا بد أن يأتي "سلسال الدم" نظرا لعرضه مع بداية كل عام، ولكن هذا العام تم تأجيل عرض العمل إلى مطلع شهر فبراير المقبل بسبب عدم الإنتهاء منه حتى الآن.
والمسلسل من بطولةعبلة كاملورياض الخوليوراندا البحيريواحمد سعيد عبدالغني وأميرة هاني ورامي وحيد، من تأليف مجدي صابر وإخراج مصطفى الشال.

"ليلة"
جاء هذا العمل الذي يتم عرضه حاليا على إحدى الفضائيات المشفرة حاملاً أزمتين معه، أولهما عرضه على قناة مشفرة وهو الأمر الذي قلل من نسب مشاهدته للغاية ، وبالتالي فلن يحقق العمل نجاحاً إلا في عرضه الثاني على فضائية مفتوحة، والأزمة الثانية كانت للجلسة التصويرية الجريئة بين أبطال العملمكسيم خليلورانيا يوسف، حيث شبه البعض البوستر بأنه لزوجين وليس لبطلي مسلسل درامي، وهذا الأمر حظي بهجوم شديد خلال الأسابيع الماضية.



"ولاد تسعة" و "إختيار إجباري"
كان من المقرر أن يتم عرض هذا العمل المكون من 60 حلقة مطلع شهر تشرين الثاني/نوفمبر الماضي ، ولكن أزمات مونتاجه وتسويقه حالت دون إتمام ذلك، الأمر الذي دفع بطلة العمل نيكول سابا للمشاركة بعمل درامي آخر وهو "مملكة العشاق" وكذلكخالد سليمالذي يشارك في بطولة العمل والذي توجه إلى المشاركة بعمل آخر وهو "إختيار إجباري" الذي يواجه أزمة أيضاً في عدم الإنتهاء من كافة حلقاته على الرغم من عرضه خلال أيام على قناة وليدة وهي "دي-إم-سي" دراما، المسلسل من بطولة كريم فهمي وأحمد زاهروخالد سليم ، من إخراج التونسي مجدي السميري.