تعرض النجم المتزوج الذي يتباهى بعضلاته المفتولة وقدرته على جذب النساء إليه لموقف محرج أثناء إحيائه ليلة ساخنة مع أحد المخرجين قبل سنوات، فالخواتيم لم تكن سعيدة بالنسبة لذلك النجم، الذي تعرض لحالة من "القرف"، والغثيان بعدما مارسالجنس الفمويووقع المحظور في فمه.

حالة الغثيان لا تزال تسيطر على النجم المحبوب ولم يستطع نسيان ما حصل رغم مرور السنوات على الحادثة، وهو اليوم يشترط على كل شاب يمارس معه الجنس أن يقوم بالجنس الفموي بشرط واحد، أن لا يقع المحظور لأن تلك المادة تسبب له الغثيان.