دانا فنانة مثيرة للجدل منذ أن إنطلقت لم تكن عادية ، بل أثارت موجة من التعليقات، وهي تتمتع بخفة ظل وطموح وإصرار على النجاح.

تخوض حالياً تجارب عديدة منها التمثيل في فيلم "بغمضة عين" ، وتقديم برامج بين لبنان ومصر.

إلتقينا دانا في كواليس "بغمضة عين" وكان هذا اللقاء.

هناك تجربة جديدة تخوضينها في فيلم "بغمضة عين" ، ماذا عن دورك؟
أؤدي في الفيلم دور "سوسن" الراقصة في الحي لكنها ترفض أن ينادوها "الرقاصة" بل تفضل أن يقولوا إنها راقصة وفنانة إستعراضية ، ويكون ​هشام حداد​ بالفيلم مغرماً بي ، مثل بالحياة الحقيقية هو مغرم بي (ضاحكة)".


هل تشبه دانا الحقيقية؟
هي مختلفة عني في الحقيقة ، تسير بشكل مختلف ونظراتها غير نظراتي وكذلك طريقة كلامها ، وأحببت الدور لأنني ركّبته كما أريد ولا يشبهني ، وأعطيت رأيي الخاص ، وخلقت حركات خاصة بها ، وأعطيت المخرج من أفكاري وأعجبته ، هي منبوذة من الكل ، تغار منها النساء ويحبها الرجال ، لكنها تساعد حبيبها وهي إنسانة جيدة ، ولديها ناحية إنسانية تعيسة وهي تبكي في بيتها وحدها ، فالمظاهر تخدع ، لديها ناحية بريئة وهي مظلومة.

ذكرتني بدور النجمة ​هيفا وهبي​ في فيلم "حلاوة روح" .
"يا ريت" ، أتمنى أن أنال دوراً مثل دور هيفا في "حلاوة روح" .


المسوؤلية كبيرة عليك لأنك ستصبحين ممثلة .
أنا والكاميرا أصحاب ، قمت بأول تجربة دراما في رمضان مع ​طلعت زكريا​ في مسلسل "بث مباشر" ، وأول تجربة في السينما ستكون مهمة ، وأنا سعيدة جداً ، وعلى الصعيد الشخصي أشعر بالخوف ، لكنني مطمئنة تحت إدارة المخرج ​سيف الشيخ نجيب​.


اليوم دانا مغنية ، صحافية أم ممثلة؟
أنا متعددة المواهب.

فنانة شاملة "عم تضاربي على مروان خوري"؟ (ممازحاً) .
أنا من مواليد برج الجدي ، والمعروف عن هذا البرج أنه يحمل مليون بطيخة بيده ويقول ستزبط في هذه البطيخة .


بأي واحدة نجحتِ أكثر؟
أنت ما رأيك؟


ليس بالغناء .
لا ، "أنا دانا أنا دندن" كسّرت الأرض.

لماذا لم تستمري ؟
لأني أريد أن أركز على شيء ثانٍ ، أركز حالياً على التمثيل ، وأيضاً على الجمعيات الخيرية والكتابة .


لكننا سمعنا مؤخراً أغنية لك .
نعم "لبناني على مصري" ، وأحبوا الأغنية كثيراً في مصر ، وجاءني بسببها عروضات كثيرة ، ولدي برنامج مع ​إدوارد​ ومسلسل مع ​أحمد فهمي​ ، ولدي برنامج جديد .