أشارت الممثلة ​نيرمين الفقي​ عضو لجنة تحكيم ​مسابقة الأفلام الروائية القصيرة​ لدول البحر المتوسط إلى أن اللجنة انتهت منذ اليوم الثاني من فعاليات المهرجان من مشاهدة جميع الأفلام مباشرة، وأنها على قدر كبير من التميز والجودة العالية بالكامل، لافتة إلى أن معظم الأفلام المشاركة من دول أوروبية، وأن هناك كثيرين من أعضاء لجنة التحكيم من دول أوروبية، ورئيس لجنة التحكيم نفس الوضع، وهو ما يؤكد وجود تطور كبير في إدارة مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، من حيث سعيهم للاستعانة بممثلين وصناع سينما أوروبية ليكونوا أعضاء لجان تحكيم في المهرجانات المصرية.

وعبرت نرمين الفقي عن سعادتها بهذه التجربة وقالت :"استمتعت أكثر بمشاهدة جميع الأفلام المنتمية لدول مختلفة، حيث يشارك 26 فيلما من 15 دولة أوروبية وعربية"، معتبرة أن هذه المشاركة هي الثانية لها في "الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط على التوالي، حيث شاركت العام الماضي بتقديم حفل الافتتاح".

أما الأفلام المشاركة فهي ، "همسات الزهرة" من دولة المغرب، و"حجر سليمان" من دولة فلسطين، و"سينما ميكنغ أوف"، من سوريا، و"جميلة" من مصر، و"آه" من مصر، و"التجانس" من فرنسا، و"الأسماك الصغيرة"، من اليونان، و"إندونيسيا" من كرواتيا، و"أغوستو" من إيطاليا، و"أليك" من أسبانيا، و"فلوتر إى موا" من الجزائر، و"ماريو يشاهد البحر بحب" من سيلوفينيا، و"مكفوفي الكاتدراثية" من لبنان، و"شتات" من تونس، و"سيميل" من قبرص، و"الليل" من البوسنة.