تستمر ​شركة The Producers​ في سعيها لاستثمار الأعمال الأدبية العربية الناجحة غير المستغلة سينمائياً وتليفزيونياً، حيث كشف المنتج ​هاني أسامة​ مدير عام الشركة عن حصولها على حقوق الاقتباس التلفزيوني لرواية الكاتبة ​نور عبد المجيد​ بجزئيها أنا شهيرة وأنا الخائن، تمهيداً لتحويلها إلى مسلسل دراما تلفزيونية من 60 حلقة على جزئين.

وتحدث هاني أسامة عن هذه الخطوة قائلاً "مرة أخرى نستكشف الإمكانيات الكبيرة الكامنة في أحد الأعمال الأدبية الناجحة، ورواية نور عبد المجيد تحمل خصوصية تزيد من جاذبيتها كعمل درامي، ومن خلال إنتاجها على جزئين، سيتمكن المشاهدون من عيش تجربة غير معتادة عبر 60 حلقة".

أنا شهيرة وأنا الخائن رواية من جزئين مقتبسة عن أحداث حقيقية للكاتبة نور عبد المجيد صدرت عن الدار المصرية اللبنانية على كتابين في عام 2013، تحكي الكاتبة من خلالها على لسان بطلي القصة شهيرة ورؤوف حكايتهما من وجهة نظر كل منهما بشكل منفصل بالكتابين، ويقدم الكتاب الأول القصة كما عاشتها شهيرة، ويقدم الثاني وجهة نظر رؤوف الطرف الآخر في العلاقة، وتتخذ من الخيانة الزوجية والانتقام بطلاً رئيسياً في الحكاية، فبعد أن قام رؤوف بخيانة شهيرة تقرر الأخيرة الانتقام بنفس الطريقة، بدافع الانتقام والثأر لكرامتها الشخصية لكن الأمر كان مريراً علي كليهما.

يأتي ذلك بعد إعلان The Producers عن حصولها على حقوق تحويل سلسلة رجل المستحيل للكاتب نبيل فاروق إلى عمل فني، كما تعمل الشركة حالياً على تحويل رواية دراغونوف - الوغد المجهول للكاتب إبراهيم المحلاوي إلى فيلم سينمائي، وقامت سابقاً بتحويل رواية هيبتا للمؤلف محمد صادق إلى فيلم هيبتا: المحاضرة الأخيرة الذي تجاوزت إيراداته 26 مليون جنيه في شباك التذاكر.

نور عبد المجيد كاتبة روائية شغلت العديد من المناصب منها مسؤول تحرير مجلة مدى بالسعودية، ومساعد رئيس تحرير مجلة روتانا، وصدر لها العديد من الدواوين والروايات الناجحة مثل ديوان وعادت سندريلا حافية القدمين، روايات الحرمان الكبير، نساء ولكن وأريد رجلاً التي تحولت إلى مسلسل تلفزيوني يحمل الاسم نفسه عام 2015 من بطولة ظافر العابدين وإياد نصار ولاقى نجاحاً كبيراً.