أطلّت رئيسة تحرير موقع "الفن"، الإعلامية ​هلا المر​، مع الإعلامي ​نيكولا داغر​ في برنامجه، عبر أثير ​راديو دلتا​.

في البداية وجّهت المر معايدة للمستمعين بمناسبة ​عيد الأضحى​ و​عيد الصليب​، وتمنّت أن يرتفع الصليب فوق ​لبنان​ ليحمي الجميع من الشر.

وتحدّثت المر عن الفنانة ​إليسا​ وألبومها الجديد "سهرنا يا ليل" الذي طرحته قبل عدة أيام، حيث عبّرت عن إعجابها بالألبوم وإختيارات إليسا، وقالت: "كتبنا في موقع الفن مقالاً رائعاً عن الألبوم ونشرته إليسا على صفحاتها الخاصة، مع أنه تمت سرقة المقال.. (كوبي بايست ماشي هالايام).

وأضافت المر أن إليسا ذكية جداً وتختار أعمالها جيداً، ولا أفهم الإنتقادت التي تعرّضت لها بسبب غلاف الألبوم، فخليج جونية هو من أجمل المناظر في لبنان، والبعض إنتقد أن مكان وقوفها في صورة الغلاف يغطي تمثال حريصا، فلا أعتقد أن الأمر مقصود وتصوير الغلاف جميل جداً، لكن أنا ضد أن يكون هناك غلاف ألبوم للبنان وغلاف للخارج.

وأشارت المر الى أن إليسا تفتخر بديانتها المسيحية وتجاهر بإنتمائها السياسي للقوات اللبنانية ومنطقتها دير الأحمر وهي شخص صريح جداً و"مهضومة" كإنسانة، والبعض ينتقد المشاهير حتى يظهر أمام الناس، بالإضافة إلى أن هناك شحاً في المواضيع وقلة ثقافة وأصبح لدينا فراغ، فإستغلوا طرح إليسا الألبوم وبدأوا بالإنتقادات.

وتابعت المر حديثها فوجّهت تهنئة لإليسا على الألبوم، وقالت: "مبروك لإليسا ومبروك لإختياراتها، لكن عليها أن تكون أكثر مرونة مع الشعراء والملحنين".

وأكدت المر أن الإذاعة تتطلّب ثقافة كبيرة والمتلقي بحاجة الى معلومات مفيدة، لكن الآن نحن نقع في التكرار.. "صار إذا المذيعة وقحة بتطلع ع الراديو لأنو وقحة".