حلّ الممثل ​عماد فغالي​ ضيفاً عبر اثير اذاعة صوت لبنان 93.9 مع ال​إعلام​ي ​رالف معتوق​ ضمن برنامجه الأسبوعي حيث أكدّ عماد أنه اشتاق لاذاعة صوت لبنان ولتجربته الذي خاضها في تقديم البرنامج فيها لمدة 4 أشهر.

أما عن طفولته فأشار الى أنه لم يكن يحب المدرسة لكنه كان من "الشطار" لأنه يعتبر أن هناك واجباً وعليه الإنتهاء منه.

أما تعليقاً على ما اذا كان يرى أن الفنانة ​سيرين عبد النور​ هي من رفعت مستوى الدراما فقال: "نعم في هذا الجيل طبعاً هي من الشخصيات التي ساهمت في إعادة الدراما اللبنانية الى عزها، لكن لا يمكننا نكران أن الدراما كانت بعزها في عهد الراحلة هند ابي اللمع والعديد غيرها".

وعن الأسماء التي كانت تلعب بطولة مطلقة مثل الممثلة ​ريتا برصونا​ والممثلة فيفيان أنطونيوس والممثلة ​كارول الحاج​ أوضح أن لكل شخص "طلعات ونزلات" وهو عمل فقط مع فيفيان أنطونيوس "التي هي من الممثلات البارعات جداً" وعن كارول الحاج وريتا برصونا فهو يلوم المنتجين لأنهم هم من يطبعون دوراً واحداً للممثلة كامرأة قوية أو امرأة بسيطة، لكن هذا لا يمنع من القول إنهن نجحن رغم اختفاء ريتا لكن كارول مسلسلها الأخير "ياسمينة" حقق أعلى نسبة مشاهدة.

وعن عدم نجاح "حياة سكول" فهو يعتبر أنه ظلم لأنه أتى بعد نجاح "اخترب الحي" ومشكلته الأساسية هي النص الذي فيه مشكلة معينة ولم يلمس الناس.

واذا كان يشتاق للمسرح أجاب بأنه كلما شاهد المسرح شعر بحنين كاشفاً أنه يغار من الممثل بديع ابو شقرا في مسرحية venus مع ​ريتا حايك​.

واذا كانت الدراما اليوم تحتاج إلى مسلسل مثل "طالبين القرب" الذي أطلق تلاميذ الجامعات فعلق بالطبع لا، علينا إقفال صفوف التمثيل التي يتخرج منها 600 اسم في سنة واحدة، رغم أن سوق العمل لا تتسع وقد يأتيك ملك أو ملكة جمال ويدخل التمثيل.

وعن الأفلام اللبنانية التي أحبها لهذا العام فاختار "بينغو" و"تلتت" بين كل الافلام التي عرضت.