توج الشاب ​بول اسكندر​ ملك جمال لبنان لعام 2016 بعد منافسة كبيرة مع زملائه ليلة أمس في كازينو لبنان.

وتوجت رئيسة لجنة التحكيم النجمة ​هيفا وهبي​ الملك حيث ضمت اللجنة عدداً من الأسماء المختصة بعالم الجمال مثل الدكتور ​نادر صعب​ والدكتور ​رائد لطوف​ وملك جمال لبنان السابق ​ربيع الزين​ وملكة جمال لبنان السابقة ​ساندرا رزق​وممثلة وزارة السياحة ​رشا الخطيب​ .

إسكندر أصبح ملكاً على عرش الجمال اللبناني هذا العام بينما أحرز زميله جون سرور لقب الوصيف الأول وبلال زويل لقب الوصيف الثاني، وكيفن مارتين لقب الوصيف الثالث، وأحمد عبيد لقب الوصيف الرابع.

صوّر الحفل على أن يعرض قريباً على شاشة الـ mtv وقدمت هيفا مباشرة في الحفل أغنية "بهرب من عينيك" وأطلت كالعادة رائعة الجمال بفستان أنيق بينما كانت قد صورت أغنية بطريقة استعراضية هي "ما تجي نرقص" تعرض وقت الحفل.

قدمت الحفل الإعلامية الجميلة ريتا حرب وهي بدورها بالرغم من حضورها الجميل لم تسلم من الإنتقادات لاسيما قبل نهاية الحفل حين اكتشفت فجأة أن التوب 5 أصبح توب 6 بعد تعادل مشتركين فانسحبت فجأة من المسرح لمعرفة ما يحصل، الأمر الذي جعل البعض يشكك بمصداقية المسابقة.

أثار أحد المشتركين ويدعى أحمد رمضان جدلاً واسعاً بعد إعلان النتائج التي لم تكن لصالحه وقام بمهاجمة المسابقة والتشكيك بمصداقيتها أمام أعين الصحافة والحضور وتقصّد ذلك فبدا متوتراً جداً وراح يتباهى بنفسه ويقول: "أنا الدكتور احمد رمضان ... وأنتم غير صادقين بنتائجكم".

أما من ناحية المستوى فلم يكن منخفضاً إن على صعيد المقاييس الجمالية وإن من حيث الأسئلة والأجوبة، فكانت هناك نسبة عالية من الجمال الخارجي والأجوبة كانت أكثر ذكاءً ووضوحاً وثقافة من السنوات السابقة وهذا ما أجمعت عليه الغالبية ، وقد خضع الشباب قبل السهرة التتويجية لتدريبات خاصة بهذا الموضوع لرفع المستوى الثقافي والمعلوماتي لديهم فكان السؤال الموحد من هيفا "ما تفسيرك لمقولة إتق شر من أحسنت اليه" فتفاوتت الآراء ليحصل الملك والوصيف على النسبة الأعلى.

 

 

لمشاهدة الالبوم كاملااضغط هنا