كتب المنتج التلفزيوني البريطاني ​سايمون كاول​ على صفحته على أحد مواقع التواصل الإجتماعي: "سمعت للتو الأخبار المرعبة في نيس، أنا مصدوم، أفكاري وصلواتي مع كل المتضررين ".

وجاء ذلك تعليقاً على الحدث الإرهابي الذي جرى يوم أمس في نيس، حيث دهست شاحنة جمعاً من الناس احتشدوا لمشاهدة الألعاب النارية بمناسبة احتفالات العيد الوطني، وعثرت أجهزة الأمن على أسلحة وذخائر داخل الشاحنة التي نفذت العملية.

وبحسب آخر حصيلة رسمية فإن الاعتداء خلف 84 قتيلاً على الأقل وعشرات الجرحى، 18 منهم في حالة حرجة جداً.