أعربت ​مديحة كنيفاتي​ عن أسفها لتأجيل عرض مسلسل "لست جارية" إلى ما بعد شهر رمضان بعدما كان مقرراً عرضه على إحدى القنوات السورية.

وكشفت الممثلة السورية أنها تلعب فيه دور البطولة من خلال فتاة جميلة تقع في حب رجل متزوج فتسبب له الكثير من المشاكل مع زوجته وفي حياته العائلية.

وتمنت في حديثها لـ"الفن" أن يفرج أيضاً عن مسلسل "فارس وخمس عوانس" الذي أنتج العام الماضي ولم يعرض حتى الآن، وتلعب أحد أدوار البطولة فيه.

من ناحية ثانية، أكدت كنيفاتي لـ"الفن" أنها ليست ضد عمليات التجميل، بل ضد أن يكون مبالغاً فيه، مضيفة: من الجيد أن يحسّن الإنسان في شكله، لينعكس ذلك على نفسيته بشكل إيجابي.

واعترفت كنيفاتي بأنها أجرت عملية تجميلية واحدة فقط، قامت من خلالها بتجميل أنفها، مشددة أنها لم تجر أية عملية أخرى لأنها تخاف على نفسها من تلك العمليات.

ونفت في سياق مختلف امتلاكها حساباً على موقع الفيسبوك، مبدية انزعاجها من كثرة الصفحات المزورة التي تحمل اسمها، وقالت: هذا الموضوع بات يؤرقني بالفعل، بخاصة عندما ينشرون تصريحات ملفقة على لساني، وأستغرب كيف يفعلون ذلك وينشرون أخباراً كاذبة عني.

يشار إلى أن مديحة كنيفاتي تطل في رمضان عبر مسلسل واحد هو "الطواريد".