إيماناً منها بالواجب الإنساني والإجتماعي لدعم الطلاب وأسرهم ودمجهم مع مدرستهم بعائلة واحدة، تنظم ثانويّة القلبين الأقدسين-عين نجم مهرجاناً لتغذية صندوق تعاضد دعم الطلاب، ويحمل المهرجان عنوان "مهرجان الصنوبر".

فعاليات المهرجان ستكون ممتدة على ثلاثة أيام وتتنوع ما بين فنية ورياضية ومسرحية، وذلك بهدف تعميق العلاقة بين عائلة المدرسة بكل أفرادها وتنمية قدرات الطلاب، ولنعرف أكثر عن المهرجان كان لنا الحديث الآتي مع السيّدةدانيال عبيدالمسؤولة عن مكتب النشاطات الثقافيّة والإعلام في ثانويّة القلبين الأقدسين-عين نجم .

 

ماذا تخبرينا عن مهرجان الصنوبر؟

بالمبدأ نحن نقوم بإحتفال طالبي سنوي لكن هذا العام "وسعنا البيكار" وأحببنا أن نقدم أجواء ومساحة فرح أكبر، لأن المدرسة ليست درساً وعلامات ونجاحاً، فالمدرسة أيضاً تدريب على ممارسة الحياة اليومية بفرحها، ومن ضمن هذه الاحتفالات سنقيم بمناسبة إنتهاء العام مهرجان الصنوبر الذي يمتد على ثلاثة أيام.

 

ما الهدف من الحفل؟

الهدف الأساس منه هو تغذية صندوق تعاضد الطلاب غير القادرين على متابعة تعليمهم في المدرسة بسبب الأوضاع الاقتصادية الصعبة، كما أن هناك حالات تحصل في عائلتنا -وأسمح لنفسي أن اقول إننا نحن عائلة واحدة- كحالات الإفلاس، أو وفاة أو مرض أولياء أمر أحد الطلاب، وهنا يجب على العائلة أن تتضامن مع بعضها، لذا الصندوق يتكفل بمساعدة أحد أعضاء العائلة الذي تضرر.

 

ماذا عن برنامج الحفل؟

الحفل يمتد من 3 تموز المقبل إلى 5 منه وبرنامجه كالآتي:

الجمعة 3 تموز: حفل للفرسان الأربعة مع عشاء، ودعوتنا لكل المحبين للفرسان الأربعة للتعرف إلى مدرستنا التي تتوسط حرش صنوبر.

السبت 4 تموز: سننظم كارمس للأطفال والمراهقين وفيه ألعاب رياضية، إضافة الى كارمس الأطفال الصغار.

وأيضاً مساء السبت سنقدم من ضمن نشاطاتنا حفل "دي جي".

 

أما يوم الأحد 5 تموز: سنعرضمسرحية لونالسامر أبو رزق، إضافة إلى الكارمس، وفي آخر السهرة سنقيم حفلاً تكريمياً للطلاب المتميزين في مدرستنا من خلال العلامات او المشاريع المميزة التي قدموها، أو من خلال المباريات التي فازوا فيها خارج المدرسة "رياضية، إجتماعية، ثقافية.." حيث سنقدم لهم جوائز قيمة مثل منح مدرسية وجامعية ومبالغ مالية.

 

تحرصون دائماً على مشاركة طلابكم في كافة النشاطات الاجتماعية، ما هي أهمية النشاطات الإجتماعية في بناء شخصية الطالب؟

العمل الإجتماعي لا يمكن فصله عن الشخصية المتكاملة للطالب، واذا لم يتطور الطالب في كل جوانب شخصيته نكون قد خرّجنا رجلاً آلياً، وليس إنساناً، نحن نخرّج طالباً فاعلاً في المجتمع على المستوى الاجتماعي والمهني والروحي.

 

كم من المهم أن تخرّجوا كادرات اجتماعية تشارك في الحياة الاجتماعية وتنهض بالمجتمع؟

لدينا متخرجون في كافة المجالات المهنية، ويشاركون في كل مجالات الحياة، ومدرسة القلبين الأقدسين رهبنة عمرها 160 سنة ومنتشرة على جميع الاراضي اللبنانية وأقصد أنها منتشرة بكل الطوائف اللبنانية وهي أداة للوحدة الوطنية.

 

أكدت على كلمة "عائلة واحدة" كم ينعكس هذا المصطلح ايجاباً على الطالب؟

المدرسة مفتوحة ليلاً ونهاراً، إن زرتنا في الليل ستجد طلاباً تخرجوا من المدرسة يمارسون الرياضة في أرجائها، ويعملون على نشطات اجتماعية عبر المدرسة مثل "السجون، العنف الأسري، وأطفال الشوارع" رغم أنهم ليسوا ضمن "كادر" المدرسة، فالمدرسة أصبحت خلية عمل للنهوض بالمجتمع عبر كل افراد أسرتها الطلاب والمتخرجين.

 

كلمة أخيرة .

نريد من خلال مهرجان الصنوبر أن يتعرف الجميع إلى فرح عائلتنا ويتضامنوا معها، ويتضامنوا مع أنفسهم ويفرحوا بنشاطاتنا من جهة ويكونوا سبباً لفرح قلب بحاجة للدعم.