يقوم الفنان ​جو رعد​ بمجموعة من النشاطات الفنية، فأولاً بمناسبة عيد الأم أطل يوم السبت في صبحية خيرية في فندق "فور سيزون" بيروت، بدعوة من جمعية مكافحة سرطان الثدي lebanese cancer foundation برئاسة الدكتور ناجي الصغير و السيدة ميرنا صباح، حيث غنى رعد للأمهات في جو مرح، إلا أنه بكى و هو يغني لوالدته اغنية "يامو" للفنان الكبير دريد لحام.

كما سافر جو بدعوة من الإعلام العراقي إلى بغداد، حيث التقى بمجموعة من الملحنين و الموزعين والشعراء، واختار أغنيتين عراقيتين يرى أنّهما ستكونان قنبلة الموسم، وسيصوّر إحداها على طريقة الفيديو كليب.

وعلى هامش زيارته أحيا رعد حفلاً في النادي اللبناني تكلّل بالنجاح كما اتفق على عدد من الحفلات والمهرجانات في فصل الصيف.

وختم زيارته بزيارة أطفال مرضى السرطان في بادرة إنسانية أشادت بها وسائل الإعلام العراقية.

كما افتتح جو رعد وفريق عمله اللبناني بحضور رئيسة سيدات أعمال العراق فرعه الجديد في بغداد في منطقة الحارثية ، وحظي الافتتاح بتغطية واسعة من الإعلام العراقي، وقد أجرى جو عدداً من اللقاءات أشاد فيها بالمرأة العراقية التي شبّهها بالمرأة اللبنانية، التي عانت من الحرب وصمدت. وقال جو إن الجمال أحياناً يساعد المرأة في تحسين نفسيتها، وقدرتها على العطاء، وهو ما يحاول أن يعطيه للمرأة من خلال مركزه.