عثر أطباء في الهند على جنين داخل بطن شاب كان يعاني من آلام مزمنة في ​المعدة​، إتضح فيما بعد أن السبب شقيقه التوأم الذي كان ينمو داخله، في حالة نادرة جداً أصابت 200 شخص فقط حول العالم.

وكان ​نارندرا كومار​ (18 سنة) المتحدر من ولاية اوتار براديش شمال الهند يعاني من نوبات قيء مستمرة، وفقدان في الوزن، ولم يستطع الأطباء تشخيص مرضه، حتى وجدوا كتلة من الجلد والشعر والأسنان داخل جسمه.

وتُدعى هذه الحالة النادرة "توأم داخل توأم"، وتنتج من امتصاص أحد التوائم للآخر من طريق ​الحبل السري​ أئناء مراحل ​الحمل​ المبكرة، ومن ثم استمراره في النمو داخل أحد أعضاء شقيقه.

وأزال الأطباء كتلة وزنها 2.5 كيلوغرام تتكون من شعر وأسنان ورأس شبه متطور، وبنية عظمية وعامود فقري، بالإضافة إلى كثير من السائل المحيط بالجنين.