أكد النجم البريطاني ​أولي مورس​ خلال مقابلة له مع "the Loose Women" أن الشائعة التي نشرها المنتج البريطاني ​سايمون كاول​ حول ارتباطه بمقدمة البرامج البريطانية ​كارولين فلاك​، لا صحة لها.

وعبر أولي عن غضبه من سايمون، وقال: "الأمر سخيف جدا، والجميع يعلم أني انفصلت عن حبيبتي ​فرانشيسكا توماس​ منذ فترة، وكانت فترة صعبة ومحزنة.

وأضاف: "سأتصرف مع سايمون بالطريقة المناسبة..".

وأوضح أولي أنها ليست المرة الأولى التي يظن فيها البعض أنهما يتواعدان، وقال :"دائما ما نؤكد لوسائل الإعلام أن العلاقة بيني وبين كارولين ليست غرامية، وأننا مجرد صديقين مقربين".

وأكد أولي أن سايمون يحاول دائما أن يخلط الأمور في بعضها، ويصر على أن العلاقة بين أولي وكارولين هي علاقة عاطفية.

يذكر أن أولي انفصل عن حبيبته فرانشيسكا توماس منذ أسابيع عديدة ، بعد علاقة دامت 3 سنوات. (ترجمة الفن)