أعلن المنتج ​هاني أسامة​ عن بدء مرحلة ما قبل الإنتاج ل​فيلم هيبتا​: المحاضرة الأخيرة الذي تتولى إنتاجه شركة The Producer، وهو الفيلم المأخوذ عن رواية هيبتا للكاتب الشاب ​محمد صادق​ والتي نجحت في اعتلاء قمة قوائم المبيعات لعدة أسابيع، ومنذ إطلاقها في مطلع 2014 تم إصدار حوالي 36 طبعة منها حتى سبتمبر - أيلول الحالي، وهو ما يُعد رقماً قياسياً في مجال النشر الأدبي.

ووقع اختيار المنتج هاني أسامة والمخرج هادي الباجوري على المؤلف وائل حمدي ليكتب سيناريو الفيلم، فيما يتولى الباجوري مسؤولية إخراج الفيلم، والذي أوضح سر تحمسه للعمل بقوله "هيبتا رواية درامية مشحونة بالواقعية العاطفية تدور في رأيي حول أشهر شيء في العالم وأهم أمر في الحياة، وهو الحب".

وتأخذنا رواية هيبتا إلى عالم الحب الذي أهلكه الجميع بحثاً، ورغم تكرار حكايته إلا أن الجميع فيه يقع بنفس الأخطاء ليتألم نفس الألم ويتعلق بنفس الآمال. ويأتي اسم الرواية هيبتا، من الرقم الإغريقي سبعة، حيث تعبر الرواية في المراحل السبع للعلاقات العاطفية، وهي: البداية، اللقاء، العلاقة، الإدراك والحقيقة ثم القرار وصولاً إلى الهيبتا.

هيبتا هي الرواية الثالثة للكاتب محمد صادق، حيث قدم سابقاً روايتي طه الغريب، وبضع ساعات في يوم ما، وتم إصدار هيبتا في مطلع 2014 من دار نشر الرواق للنشر والتوزيع، حيث حققت نجاحاً باهراً واعتلت قوائم المبيعات في مكتبات الشروق لأكثر من مرة، كما كانت الأكثر قراءة بين مستخدمي موقع جودريدز للكتب خلال شهر يونيو - حزيران 2014 بعدة دول عربية