بعد إطلاق أغنيته المنفردة "عايش إلاَ" في لبنان، غادر الأسبوع الماضي الفنان ​محمد عباس​ لإحياء العديد من الحفلات الغنائية في أوروبا، وكانت السهرة الاولى في ​مهرجان مالمو​، حيث غصّ المكان بالحضور الذي تجاوز عدده 3500 شخص، حضروا من مختلف المناطق والجنسيات.

وأدى عباس أغنيته الجديدة "عايش إلا" أمام جمهوره للمرة الاولى، حيث لمس محبتهم وتجاوبهم مع الاغنية، وتابع وصلته الغنائية المنوّعة حيث أشعل المسرح وتفاعل معه الجمهور بشكل إيجابي جداً، وفي ختام السهرة إضطر جهاز أمن المهرجان بخروج عباس من المخرج الرئيسي لمسرح الهواء الطلق، بسبب الاحتشاد الهائل للجمهور للوصول للمخرج الخلفي، رغم رغبة منظمي الحفل بمروره من بين جمهوره ومحبيه، ولكن قرار جهاز الأمن كان حاسماً وأجبرهم على المرور من الخلف.

وإعتذر عباس عبر صفحته الخاصة على احد مواقع التواصل الإجتماعي لجمهوره، حيث كتب: "أعتذر من جمهوري الكريم عن عدم تمكني للمرور من بينكم بسبب الحشد الكبير المتواجد في المهرجان وإجباري من قبل الامن بالخروج من الباب الخلفي".