احتفلت أسرة مسلسل " ​فتنة زمانها​" مساء اليوم باختتام عمليات تصوير العمل الكوميدي العربي الأول الذي يتم تصويره في دولة الامارات العربية المتحدة ، بحضور نجوم العمل والمخرج، مع السيد عاصم العوا منتج العمل، لتأتي المناسبة لتؤكد ما جاء الأسبوع الماضي حول أن العمل سينجز تصويره في ظرف أسبوع واحد، وليكذب كل الشائعات التي قالت بأن الممثلين أضربوا عن مواصلة العمل.

ونجوم العمل صرحوا أثناء الحفل بتصريحات حول المسلسل، فأكدت ​مديحة كنيفاتي​ أنها عاشت أجواء جميلة في التصوير، معتبرة الوقوف مع نجوم كبار وعمالقة على صعيد الكوميديا العربية مناسبة كانت تنتظرها مطولاً.

وأكدت أن الأجواء كانت أسرية وعائلية، وبأن فريق الإنتاج قدم كل دعم للممثلين وللعمل حتى تم إنجاز ما أنجز.

بينما أكدت الممثلة سامية جزائري سعادتها الغامرة بانتهاء تصوير هذا العمل الذي يأتي كإطلالة جديدة لها على الجمهور العربي على حد تعبيرها، ووصفت المناخ الذي ساد عمليات التصوير بالإيجابي جداً، نافية أية عراقيل اعترضت سير العمليات.

وتؤدي سامية في العمل دور فتنة زمانها التي تدور حولها قصص جميلة، وتصنع في الوقت نفسه قصصاً من خلال التنجيم الذي تدعيه في المنتجع.

أما الممثل حسام تحسين بك فأعلن أنه كان في عالم من الفن أثناء تصوير هذا المسلسل، مؤكداً صوابية كل ما جاء في التقارير التي أصدرتها الشركة عن الأجواء المثالية، وأكد تحسين بك أنه متشوق للعودة إلى دمشق لإحياء شهر رمضان فيها، معتبراً الصوم في رمضان عادة وتقليد لأي إنسان سوري.

ويؤدي حسام تحسين بك في المسلسل دور زوج فتنة زمانها الذي ينتقل معها للعيش عند ابنها في المنتجع الذي يملكه في أبو ظبي.

ويذكر ان منتج فتنة زمانها اعلن ان يبدأ مرحلة تصوير الجزء ستكون بعد شهر رمضان المبارك، وسيتم التصوير ما بين أبو ظبي و بلغاريا.

ويشارك في المسلسل نخبة من نجوم الدراما والكوميديا السورية والعربية مثل أحمد راتب من مصر وسامية جزائري وحسام تحسين بك ووائل أبو غزالة ومديحة كنيفاتي من سورية، واحمد راتب ومادلين طبر من لبنان ومن اخراج عمار رضوان وسيناريو عماد سيف الدين وإنتاج شركة المهرة برودكشن.