يسابق الفنان المصري ​أحمد مكي​ الزمن للانتهاء من تصوير الجزء الخامس من مسلسله "​الكبير أوي​"، مشيراً إلى ان سوء ​الأحوال الجوية​، و​الأمطار​ وغياب ​الشمس​، تسببت في توقف التصوير خلال الفترة الماضية، انتظاراً لاستقرار الأوضاع الجوية وظهور الشمس.

وقال مكي لصحيفة "الراي" الكويتية انه انتهى من عدد كبير من المشاهد، ولم يتبق سوى القليل حتى يلحق المسلسل ب​العرض الرمضاني​، لافتاً إلى أن الجزء الخامس يدور في إطار المشاكسات التي تحدث بين "جوني" و"الكبير أوي"، من أجل الحصول على العُمودية لقرية ​المزاريطة​، والتي يصاحبها العديد من المواقف الكوميدية.

وأكد مكي أن المسلسل حقق نجاحاً كبيراً لدى الجمهور، وهذا ما جعله يصل إلى الجزء الخامس، الذي يتمنى أن يلقى الكثير من النجاح.

وعن مشاركته في السينما، قال مكي إنه ينتظر أن ينتهي من المسلسل، حتى يتفرغ للسيناريوهات التي تعرض عليه، ليستقر على عمل جديد يقدمه للجمهور.