بعد انفصال دام تسع سنوات تقريباً، أكد مدير أعمال الممثل ​نور الشريف​ عودته إلى طليقته الممثلة المصرية بوسي، قبل فترة قصيرة، كاشفاً عن أنها تلازمه منذ فترة مرضه الأخيرة.

وأضاف ​نور عزت​ مدير أعمال الشريف، في تصريحات لصحيفة الراي "الكويتية أن الاتفاق على العودة، تم قبل 6 أشهر، لكن صحة "نور" كانت سبباً لتأخير العودة، ولكنها كانت أيضاً سبباً مباشراً، في الزواج، خلال شهر كانون الثاني/يناير الماضي، وقبيل سفر الشريف في رحلته العلاجية الأخيرة إلى الولايات المتحدة، والتي رافقته خلالها بوسي.

وأردف أن الأمر لم يكن "سرياً"، كما يظن البعض، ولكن كل المقربين كانوا على علم بالعودة، مؤكداً صحة ما ذكره المأذون الشرعي أحمد عبد الحكيم، في تصريحات تلفزيونية.