ضمن رحلة الفن والإبداع والرقيّ يتابع ​مهرجان البستان الدولي​ هذا العام، في دورته الـ "22"، مشواره الفني اذ يقدم في كل ليلة من لياليه أجمل العروض الفنية العالمية.

ففي لبنان وتحديداً في بيت مري كان الجمهور ليلة امس محظوظاً بالاستماع الى فن راقٍ لا يشبه سواه، فن بعيد كل البعد عما هو مألوف ، فالموسيقى الراقية كانت سيدة السهرة والجمهور كان الرابح الاكبر كالعادة.

مهرجان البستان استضاف "Khatia Buniatishvili" التي كانت كفيلة بخلق جو ساحر يبعدنا عن ملل الحياة يسافر بنا الى عالم لا يسوده الا السلام.

بدأ الحفل في تمام الساعة الثامنة والنصف تقريبا حيث أطلت khatia لتسحر الجمهور بموسيقى من نوع آخر وصلت الى أذن وقلب كل من قصد هذا المهرجان وهذه الأمسية بالذات.

أما الأوركسترا الأرمنية "The State Youth Orchestra of Armenia SYOA" فقد استطاعت بوجود عازفين عالميين وبارعين أن تخلق جواً من السحر بمعزوفات حاكت الروح والعقل وامتعت الحضور أمام لوحة فنية رائعة ومبهرة.

وبعد رحلة من الفن اختلطت فيها الأحاسيس وارتقت فيها المشاعر وأطربت فيها الأذن كما انبهرت بها العيون انتهى مشوار الإبداع وانتهت سهرة هذا الفن الذي نشدد على انه لا يشبه سواه ، فمر الوقت سريعاً كالثواني لم نشعر به ليملأ القلوب المتعطشة للحب، ويمتّع الجمهور الذوّاق بما كان ينتظره في كل ليلة من ليالي مهرجان البستان.