تحدثت الإعلامية ​يمنى شري​ عن تجربتها التمثيلية الأولى من خلال ​مسلسل المشاغبون​، حيث أكدت أنها "تجربة ومغامرة مدروسة لها علاقة بشخصيتي، أنا أقرر ماذا أريد وأفعله، وقراراتي ليست فجائية أو بنت اللحظة، منذ فترة بعيدة وأنا أتلقى عروضاً تمثيلية ولكنني كنتُ أرفضها، مع أنني لا أحب استخدام كلمة رفض لأنها مهينة للآخر، ويمكن القول إنني كنت أخاف وأنا تعبتُ على نجاحي ومن الطبيعي أن أخاف عليه، ولا أحب أن يُخدش أو يُجرح، وأي إضافة إليه أفضّلها حقيقية وليس (بلا طعمة)".

وأضافت شري خلال مقابلة مع ​جريدة الراي الكويتية​، "قبل عامين، ومن ضمن اللقاءات التي كانت تحصل بيني وبين المنتج ​مروان حداد​، كان يشجعني على خوض التجربة ويقول لي: (أنا شايفك ممثلة)، ولكن يومها كنت أسمع وأضحك، ومع الوقت قلتُ لمَ لا، ومعلوم أن مروان حداد ليس بمغامر بل منتج ناجح وأعماله كلها ناجحة وراقية وتحقق الإنتشار والنجاح، وكان بإمكانه أن يقول لي أنت إعلامية ناجحة، ولم يكن مضطراً إلى أن يدعوني إلى خوض تجربة التمثيل، ما لم يكن لمس عندي شيئاً".

وعن مشاريعها الجديدة، قالت: "انتهيت من إطلاق فكرة برنامج جديد، وكنا في مرحلة الدراسة الإنتاجية للدخول في الحلقة صفر، ولكن خطوة التمثيل جعلتني أرجئها لمدة شهر أو شهرين، لأن هناك فرصاً لا يمكن تفويتها، ولأنني أؤمن بحاستي السادسة، وجدتُ أنني يجب أن أبادر حالياً بخطوة التمثيل، أنا أتعامل مع التمثيل وكأنني أقف للمرة الأولى أمام الكاميرا وليس بطريقة أنني (يمنى المشهورة... ويلا صوّروا... أنا طرزان)!".