أفلتت بقرة في عيد تقليدي لل​مزارعين​ يجري فيه عادة استعراض ​البقر​ من سلالات قيمة في شوارع المدينة، حيث دخلت البقرة زقاقا صدمت فيه سبعة كبار وطفلا.

وقد أصيب المارة بكدمات وإصابات أخرى ونقلوا إلى المستشفى في مدينة سانتادير الإسبانية.

ووعدت الإدارة المحلية المصابين بتفادي الأخطاء التي أدت إلى وقوع الحادث، وأشارت إلى أن بعض المشاهدين تصرفوا بشكل غير لائق حيث التقطوا صورا على خلفية الأبقار وأمسكوها من قرونها.

وهذه ليست أول مرة تفسد فيها ​الحيوانات​ احتفالات للإسبان هذا العام، فسبق أن منعت سلطات مدريد مصارعة للثيران بعد أن جرح ثور ثلاثة مصارعين جروحا خطرة.