قال الفنان ​سليم صبري​ إن انتقاداته السابقة لمسلسل باب الحارة كانت في مرحلة أتت فيها القصص بصورة مبتذلة وفلكلورية متجهة نحو التراث وليس نحو تقديم الفكرة التي يحتاجها الجمهور، معتبرا كل شيء تغير في الجزأين السادس والسابع.

وقال صبري في تصريح لموقع النشرة عن مشاركته في باب الحارة للعام الحالي إنه قرأ في النص المكتوب ما لم يكن موجودا في أجزاء سابقة وبخاصة مرحلة البدايات لهذا العمل.

واعترف بأن الأجزاء التالية لأول جزأين شهدت تطورات كبيرة وواضحة جعلت القصة توضع في سياق اجتماعي قديم يناسب الحقبة التي يحاكيها العمل.

وعبر عن ارتياحه لدخوله في تصوير الجزأين السادس والسابع، وكذلك قبوله التام لشخصية " أبو حاتم" كبديل عم الراحل وفيق الزعيم.

ودعا كل مسلسلات البيئة الشامية إلى توخي الحذر في طرح الأفكار القديمة لكون الجمهور في هذا العصر يتخذها مثالا يحتذى به.

إلى ذلك يواصل صبري تصوير مشاهده في مسلسل "بواب الريح" مع المخرج المثنى صبح وفيه يتصدر مع دريد لحام وغسان مسعود المشهد ببطولة ثلاثية مطلقة.

يشار إلى أن سليم صبري حضر إلى سورية خصيصا لأداء الشخصيتين في المسلسلين وذلك بعد إقامته منذ سنتين في الشارقة بالإمارات العربية المتحدة.