انتهى الاحد عرض مسرحية "كعب عالي" لـ ​جاك مارون​ على مسرح "مونو" لينتقل الى مسرح "بابل"، الحمرا، بعد استراحة قصيرة لأيام على أن يُستأنف العرض على خشبة بابل إبتداءً من يوم غد 6-2-2014.

"كعب عالي" مسرحية تلاقي اصداءً..مختلفة..بين المعجَب والمنتقد. هي من اخراج جاك مارون وبطولة: ​عمار شلق​، ​طلال الجردي​، ​ريتا حايك​ و​نسرين ابي سمرا​.

حضرنا المسرحية.. كانت الصالة ممتلئة رغم مرور اكثر من شهر على تقديمها..

هي مسرحية تعرض مشهداً من حياتنا اليومية، لفتاة "نموذج".. تأتي من عائلة متواضعة.. تنزل الى المدينة بهدف البحث عن عمل. (هذا ما فهمناه ونحن رأينا النتيجة التي بدأت بها فصول المسرحية).

إذن، وقعت هذه الفتاة في وحول المجتمع الاستهلاكي والإنتهازي..والذكوري المسيطر.. وعانت ما عانته من صدمات. ومن النماذج البشرية التي التقتها، جارها "اندريه" - طلال الجردي ، و"ادي" - عمار شلق. الأول صاحب مبادئ ..ينتقي ألفاظه جيداً، وقد حاول بمكان ما أن يُخرج "جورجي"- ريتا حايك، من المستنقع، كي تتصالح مع ذاتها. أما ايدي، المحامي الناجح.. وصديق اندريه..فهو لعوبٌ.. يستغل الفتيات اللواتي يعملن معه.. وحاول اغتصاب جيجي.. لكنه لم ينجح..ثارت عليه.

لن نخبر كامل القصة..لأن المسرحية مستمرة.

كان للنشرة لقاء محبّب مع أبطال المسرحية.. وبدردشة معهم، أخبرنا طلال الجردي عن هذه التجربة:

-كيف تقيّم، بصدق، هذا العمل؟ هل تتعتقد بانه أوصل "فكرة ما.. هادفة" ؟

-بصراحة.. انا اقول وبحسب مشاهداتي بان الناس تأتي ..تروّح عن نفسها.. وكل شخص، على طريقته، يتفاعل .. انا سعيد بهذا الاقبال. اللبناني بحاجة للتنفس.. والدليل انه وبعد إعلاننا عن استئناف المسرحية على خشبة بابل، الأصداء مشجعّة جداً.. لا بل مذهلة.

(أصرّيت على الجزء الثاني من سؤالي) فقال: ليس الوقت مناسباً للمحاضرات والتنظير..ربما في ظروف مختلفة.  !!

اما الجميلة ريتا حايك فتقول بانها ، هي شخصياً، "عن جَد" مصدومة بالنجاح الذي يرافق كل عرض. وعندما صارحتها قائلة: " عندما سمعتك في إحدى مقابلاتك تقولين بأن المشاهد لم يلاحظ، أو يصدم برؤيتك وانت في ثيابك الداخلية، ضحكتُ.. او ربما استخفيتُ بكلامك. ولكنني اليوم اعترف لك بانني فعلاً لم ألحظ ذلك." كبرت ابتسامتها.. وازداد بريق عينيها وتمتمت: "ما بصدّق..خيّ.. عن جد مرسي".

وكان لنا ايضاً وقفة مع المخرج جاك مارون وعمّار شلق. وبعد التهنئة لعمار شلق على إدائه المميّز سألت جاك:

هل انت مرتاح لعملك بعد اكثر من شهر على بدء عرضه؟ أعني هل تحسست النتيجة المبتغاة؟

"طبعاً، فالفكرة أو القصة التي في الكتاب تجسّدت على المسرح.. وهذا ما اردته". أضفتُ:

-"بصراحة، وأصدقُكَ القول بأن ما علُق بذهني هي بعض كلمات (مرّرها) عمار شلق عن عمله كمحام وكيف يتعامل مع قضاة (مشبوهين) ويدافع عن متورطين (بالمخدرات).. عن رشاوى.. وعن المبالغ (الطائلة) التي يكسبها سنوياً، وعن عدم صلاحية عمل بعض الأجهزة التي تتدخل فيما لا يعنيها (بالقانون).. وما أهمية (الحشيش) مقارنةً بالـ(c4).." وللامانة تفاجأت عندما اجابني المخرج بأن هذا الجزء تحديداً هو من عمل او اجتهاد عمار شخصياً .. تحية لتواضعك يا جاك مارون ..

هنا تدخّل عمار واضاف بأنهما عملا معاً "وبالتنسيق" على ذلك.

الموضوع يستحق عرضه على المسارح ولكنني لم أفهم كيف تفاعل المشاهدون مع (الاغتصاب) الذي تردد لفظه عدة مرّات خلال العرض! كانوا فرحين..(هل لم يقبضوها جد؟) بمعنى أنهم خرجوا من المسرحية مندهشين وفرحين!! وهل هذا ما يجب الخروج به؟! هناك خللٌ ما، حتماً .. ربما في الجمهور المتلقي او في تقديم المشهد .. لا ادري. (تذكرت عندما كنا نشاهد، ونحن بعد صغار، فيلم "كاراتيه"، كان الشبان يبدؤون بالاشتباك عند أدراج السينما) .. وتصل الرسالة.

تجدر الاشارة باننا لم نصادف الممثلة نسرين ابي سمرا كي نكلمها.

فريق العمل في سطور

طلال الجردي :ممثل لبناني نال شهرة واسعة في لبنان ومنطقة الشرق الاوسط. كُرّم اكثر من مرة تقديراً لموهبته التمثيلية في الادوار التي اداها على خشبة المسرح ..في التلفزيون كما في السينما. علم 2002 ، فاز بجائزة :"موريكس دور" كأفضل ممثل عن دوره في فيلم " لما حكيت مريم". درس التمثيل في الجامعة اللبنانية الاميركية و "ستايت يونفرسيتس" في نيويورك.

 

عمار شلق :خرّيج معهد الفنون الجميلة في الجامعة اللبنانية. نجح في العديد من الاعمال التلفزيونية، من "أوراق الزمن المر" عام 1997 .. و"رماد وملح" 1998 ..و"ابنة المعلم" للكاتبة المميّزة منى طايع..و.. وصولاً الى "الوحش" 2012 . وشارك ايضاً ببطولة عدة مسرحيّات وكذلك في بعض الافلام السينمائية.

 

ريتا حايك :خرّيجة " المعهد الوطني للفنون الجميلة في الجامعة اللبنانية". كما شاركت في دورات تدريبية في استوديو "ستيلا اّدلر" للتمثيل في لوس انجلس، كاليفورنيا. لها تجربة واحدة على المسرح : "دون كيشوت" للاخوين رحباني، عام 2011 . شاركت في العديد من الاعمال التلفزيونية اّخرها "الصبار" 2014 . قدمت برنامج "اكس فاكتور عربية" عام 2013 كما قدّمت برنامج "روتانا كافيه" ( 2006 .. 2009 ). هي رياضية بامتياز.. نذكر مشاركتها في البرنامج التلفزيوني "سبلاش" الذي وصلت فيه بالمنافسة الى مراكز متقدمة ما قبل النهائيات.

 

نسرين ابي سمرا :حائزة ديبلوم دراسات عليا في الاخراج والتمثيل من كلية الفنون الجميلة في الجامعة اللبنانية، وعلى ديبلوم في الاعلانات والتسويق من جامعة اللويزة. الى جانب التمثيل هي تدرس حاليا مادة الدراما في مدرسة "الانترناسيونال كولدج". رصيدها المسرحي اكبر من التلفزيوني.. وأخر عمل تلفزيوني شاركت فيه كان "نقطة على السطر" في الدور الرئيسي عام 2011 .

جاك مارون :حائز ماجستير في الفنون الجميلة من جامعات نيويورك. أسس في حزيران 2011 "محترف الممثلين" في بيروت، وهو مركز تدريب لممثلين محترفين وغير محترفين. وفي ال 2012 أسس "شركة انتاج محترف الممثلين". ومسرحية "كعب عالي" هي الانتاج الرابع  بعد "اقدام الحافية "، و"كيفا امك" و "Reasons to be Pretty". ولكنه اخرج العديد من المسرحيات الأخرى منذ عام 2004 . كما له ايضا بصمات متنوعة في التمثيل.