قالت الفنانة المغربية ​أمل العنبري​ إن "الفن جيد ولكنه يحتاج الى تنازلات، ولو كانت لدي النية في أن أقدم تنازلات وأغيّر قناعاتي فكان من الأفضل أن أذهب الى القاهرة لأن المجال هناك أفضل وأكثر إنتشاراً، ولكنني فضّلت أن أعمل في الدراما لأن هذا المجال مطلوب فيه مواهب جديدة، ولا أحتاج الى تقديم تنازلات في التمثيل".

وأضافت في مقابلة مع ​جريدة الراي الكويتية​، "أنا لن أبيع الآخرة بالدنيا من أجل الفن، وأشعر دائماً بأن قدميّ على الأرض وللأسف بعض الفنانين يصدقون كذبة أنهم على إستعداد لأن يبيعوا أي شيء من أجل الفن، مع أن المفروض أن الإنسان يحتاج الى من يعتمد عليه في الفن، ولذلك أشعر بأن الفن ليست فيه صداقة، والدليل أن هناك من بنات جيلي (يطقون) بعضهن من أجل الفن والأدوار وغيرها".

كما أشارت العنبري الى أنها "لا تحب أن يدخل مع الفن بعض الأشياء والسلوكيات غير السوية، فمن المفترض أن يوحّد الفن الشعوب ولا ينتمي الى مذهب أو جنسية أو سياسة".