يجمع بين الضحك والجد في آن ، هو برنامج حجز في قلوب المشاهدين مكانة خاصة من خلال ضيوفه المميزين من مختلف المجالات والذين يتحدثون في البرنامج من دون أي تكلفة ، فحيناً يضحكون ويُضحكونا معهم ، وحيناً آخر يبكون ويبكوننا معهم .

إنه برنامج "ضحك وجد" الذي يعده ويقدّمه الزميلان ​طارق سويد​ و​مي سحاب​ والذي سيطل علينا بحلقة مميزة ليلة الخميس 6 شباط عند التاسعة والنصف مساء عبر شاشة OTV مع ضيفات متألقات بمجالهن .

"النشرة" زارت ستوديوهات تصوير "ضحك وجد" ورافقت طارق ومي في تغطية خاصة وعدنا بهذه الأحاديث الخاصة معهما ومع ضيفاتهما .

طارق سويد

ضيفات هذه الحلقة أحبهن كثيراً ، وأحببنا أن نتعرف أكثر على شخصيتهن بعيداً عن مهنهن التي أبدعن فيها ، ف​هلا المر​ أحبها وشهادتي فيها مجروحة ولا أقول هذا الكلام لأني أصرح الآن للنشرة بل أقول هذا علناً ، فهلا من أكثر الإعلاميات اللواتي دعمنني منذ بدايتي ولغاية اليوم وهذا ما أحب أن أقوله دائماً .

وأضاف طارق :​ألين خلف​ "أنا بموت فيها" كإنسانة وهي أكثر فنانة أحبها لأنها الأكثر تواضعاً وغيرها لا يملك الصوت ولا شيء و"مفكرين حالن شي" في حين أن ألين لديها كل شيء و"إجريها عالأرض هي التواضع بحد ذاتو والهضامة وأنا بموت بهالناس عندي نقطة ضعف".

وعن الممثلة إيمي صياح قال لنا طارق "عشقت تمثيلها منذ وأشرقت الشمس وهذه أول مرة أشعر فيها بأنه سيأتي يوم وأكتب لأحد أي لإيميه ، والأجمل حين تعرّفت عليها الآن وجدتها تشبهنا "يعني إجريها عالأرض وكل شوي عم قلها بليز إيميه خليكي هيك وبتصَوّر إنها رح تضلا هيك"، وطبعاً الناس متشوّقة لتتعرف على إيميه أكثر كإنسانة وكذلك بالنسبة لهلا وألين".

وعن النتيجة التي خرج بها طارق بعد تقديمه حلقة ميلادية أراد ومي منها الحصول على إجابات لأسئلة كثيرة حول إيمانها ، قال طارق:"أشخاص كثيرين شكروني على حلقة عيد الميلاد وقالوا لي "كنا باعدين عن الله كأن ذكّرتونا نرجع نصلي" ، شخصياً أنا لم أتغيّر بشيء ، والنتيجة أني صَدّقت كثيراً ماغي عون لأن العجيبة التي حصلت معها والطريقة التي تحدّثت فيها كانت فظيعة "وِقِف شَعر بَدَني".

وأضاف :"أنا أشكر الله كل يوم "بس بعد ما تعلّمت صلّي" ، هذه الفترة التي نمرّ بها مي وأنا "قساوة الحياة بتخلّيك تسأل كتير أسئلة ، والحياة كانت قاسية عليّ بأشياء لا أحب التحدّث عنها ، وكذلك على مي "أكيد منصدّق بوجود الله بس بنفس الوقت زعلانين منو ، عندي كتير أسئلة إطرحها".


مي سحاب

كل الضيفات الموجودات بهذه الحلقة "بياخدوا العقل وكتير منحبن" ، وكل العالم سيشاهدون الحلقة و"يشوفوا قديه فيها dose عالي" من السعادة والفرح والإيجابية لأنه لن يكون هناك سلبية بالحلقة حيث أن الضيفات سيعكسن كل الطاقة الإيجابية والجمال الروحي لديهن .

وفي إجابة حول السؤال نفسه الذي وجهناه لطارق عن حلقة الميلاد قالت مي "طول عمري أؤمن وأصلّي وأذهب إلى الكنيسة وأرنّم "بس أنا كتير زعلانة وعلاقتي بالله تضعضعت" وطارق يعرف هذا الأمر ولذلك يستغرب كيف لا زلت أصلّي وأحضر القداس وأرنّم و"أنا مخانقة مع الله".

وأضافت مي "تحدّثت سابقاً وقلت إنني أرمم العلاقة مع الله لأني "زعلانة منو كتير بعد اللي صار فيي وما بعتقد بستاهل اللي صار معي" ، ولكن أعتقد أني على الطريق الصحيح لأني ما زلت أرتاح عندما أذهب إلى الكنيسة وحين أرنّم وأحاول من خلال ذلك أن أعود وأصل إلى الإيمان الذي كان موجوداً بقلبي وكان أعمى".

إيميه صياح

ما الأسهل أن تكوني ضيفة أم أن تكوني محاورة ؟
"تنيناتن حلوين" ولكل واحدة منهما سحر و"رهجة" ، وعندما يكون الشخص هو المُحاور جميل أن يكون حاضراً وقد أجرى البحث اللازم عن الضيف ، وعندما تكون ضيفاً يكون هناك سحر "النَطرة شو بدّن يسألوني ؟شو بدي إحكي؟".

عندما تكونين ضيفة ألا ينتابك شعور الخوف من مفاجأتك بسؤال محرج ؟ وإذا كنتِ تحضرتِ للتكلّم عن أمر معيّن ولم يسألونك عنه كيف تتصرفين ؟
بصراحة لغاية اليوم لم يحصل معي أي من الأمرين لأني صادقة مع نفسي "ما عندي شي بدي خبّيه" ، وإذا كان هناك أمر معيّن أريد أن أصرّح به فمهما سألوني أجيب على سؤالهم وأحاول أن أتجّه بجوابي للإضاءة على ذلك الأمر لكي أوصل ما أريد .

أخبرينا عن الأصداء الجميلة لمسلسل وأشرقت الشمس بعد تألقك فيه
الحمد لله أنا سعيدة جداً بالأصداء الجميلة المستمرة بعد إنتهاء عرضه منذ حوالى ثلاثة أسابيع .

"هلأ صاروا بيعدوا للعشرة تَ يحكوا معك على مسلسل جديد ؟"
لا ، هناك عروض عديدة و"أنا عم عدّ للعشرة" وأفكّر جيداً قبل أن أخطو خطوة ثانية لأن مسلسل وأشرقت الشمس حمّلني مسؤولية حيث أنه عمل متكامل كتابةً وإخراجاً وإنتاجاً وبالأسماء الكبيرة بالتمثيل والديكور "فبيصير الـStandards تبعك يتغيروا لحتى تحب عمل وقلبك يدق إنت وعم تقرا عمل"، وفي النهاية عندما يحب الممثل العمل والدور "بيعطي الدور من قلبو" فأتمنى أن أجيد إختيار الخطوة الثانية .

هلا المر

أحب كثيراً طارق وبرامجه وأسئلته ونفسيته وضيوف اليوم "منيح اللي ضليتني أجّل تَ ساقبت" مع إيميه صياح وألين خلف لأنو كتير كتير كتير بحبن".

وأضافت هلا "ألين فنانة عظيمة وصوتها جميل جداً "هي كإنسانة كتير طيبة" ، إيميه Vedette نجّمت من أول دور قامت به ، وأقول "فرخ البط عوّام لأنو إيميه طُلعِت" إبنة الصحافي الكبير إبراهيم صياح وهي "عوامة" بالتمثيل وبأدائها وبحضورها المميز".

وتابعت "ستكون الحلقة جميلة جداً مع عواطف لأنها "متل السكر عالفريز يعني أوقات الفريز بيكون مرّ ومَزّ وقت تحطلّو سكّر بيصير كتير طيّب".


ألين خلف

ما الذي شجّعكِ على المشاركة في هذه الحلقة من ضحك وجد ؟
أنا أحب كثيراً الـOtv وأثق بطارق وأحب كل برامجه والمشاركة معه جميلة جداً وتجعلني أكون على طبيعتي وأشعر بأن الناس تحب إطلالتي معه .

ما رأيك بوجود هلا المر وإيميه صياح معك في الحلقة نفسها ؟
هلا المر "مسيرة طويلة أنا وياها" ويشرفني أن كون معها في الحلقة ذاتها "لأنو كتير رح تريّحني" ، وإيميه صياح فنانة جديدة واعدة وأعتقد أنها أوصلت نفسها بأول خطوة خطتها.

زواج ألين خلف شكّل تحدياً لكثيرين وخصوصاً لبعض المقربين منك ، هل أنت سعيدة بزواجك؟
الحمد لله أنا سعيدة جداً بزواجي ، والتحدي كان لكثير من الناس الذين لم يكونوا مؤمنين بأني سأنجح بمؤسستي الزوجية التي أريد بناءها ، وكسبت الرهان و"متفقين وما أحلانا لحد هلأ ، هلأ مع الوقت ما حدا بيعرف شو بيصير".

ماذا عن أعمالك الجديدة ؟
هناك سفر وحفلات وهناك عروضات كثيرة ولكن للأسف لا أستطيع حالياً تلبية كل الدعوات ، وعلى صعيد الأغنيات أحضر أغنية جديدة من كلمات وألحان سليم عساف وعنوانها عيونك حبيبي ، إن شاء الله تكون الظروف مناسبة في لبنان لأطلقها .