بعكس الكثير من الأخبار التي روّجت وتروّج أن أهالي ضيعة ​محرونة​ الجنوبية مسقط رأس النجمة ​هيفا وهبي​ لا يرحبون بها بينهم ويتبرؤون منها ، وبعدما كثر الكلام عن الموضوع لسنوات طويلة وطويلة ، استطاعت "النشرة" ان تؤكد عكس هذا الكلام وبالدليل القاطع، فلا اهالي البلدة يتنكرون لها ولا بلديتها ولا ناسها واهلها، وقد أكدوا هذا الكلام عبر بيان حصلت عليه "النشرة" من رئيس بلدية محرونة السيد ​مصطفى محمد وهبي​ الذي تكلم فيه بإسمه وبإسم اهالي محرونة.

ويُعتبر البيان الصادر عن السيد وهبي بتاريخ 16-11-2013 المرجع الرسمي لنفي كل الاخبار المتداولة من بعض وسائل الاعلام التي لا تكفّ عن الكتابة عن موضوع بات من الماضي البعيد .

ومما جاء في البيان الصادر عن آل وهبي ورئيس بلدية محرونة :

"يستنكر آل وهبي ورئيس بلدية محرونة الحملة الشخصية المغرضة التي تتعرض لها ابنة البلدة السيدة هيفا وهبي، ويؤكدون على ترابطها الوطني والاجتماعي والعائلي ببلدتها، معتبرين ان كرامتها الشخصية فوق كل اعتبار، وان ما ورد في بعض الوسائل الاعلامية يسيء الى السيدة هيفا وهبي والى بلدتها وخصوصا الى عائلتها الكريمة.

لذا فاننا نطالب السلطات القضائية المختصة بأن تتحرك لوضع حد لهذه المهاترات التي تطلق من حين لآخر لاهداف مشبوهة وبعيدة كل البعد عن الحقيقة والواقع".