قال الممثل المصري ​صلاح السعدني​ إنه كان يتمنى أن يشترك معه إبنه الممثل المصري ​أحمد السعدني​ في أعماله، "ولكن أحمد فنان بذاته له شخصيته في إختيار ما يناسبه من أدوار وأعمال، وليس معنى أن إبني في الوسط الفني أن يُقدم معي أي عمل أقدمه، ولكنني كوالده أتمنى له التوفيق في أعماله، لأنه فنان متميز ويختار أدواره بعناية، وعلى الرغم أنه تغيب عن الشاشة في رمضان هذا العام، إلا أنني أثق أنه سيُفاجئ جمهوره بعمل ضخم".

من ناحية أخرى، أشار السعدني الى أن "​السينما المصرية​ تمر بمأزق كبير جداً، وهي قلة العملية الإنتاجية وقلة الكتاب والمؤلفين القادرين على إنعاشها، وللأسف الشديد أخشى أن تنهار السينما كما إنهار ​المسرح​، وأتمنى أن تشهد الفترة المقبلة وجود منتجين ومخرجين ومؤلفين للسينما والمسرح، يكونوا بحرفية كبيرة ليستطيعوا إعادة الروح للسينما والمسرح معاً".