كشفت صحيفة "الوفد" ان رجل الاعمال المصري ​هشام طلعت​ مصطفى المحكوم عليه بالسجن 15 عاماً في قضية مقتل الفنانة اللبنانية ​سوزان تميم​، موجود منذ اكثر من 7 شهور في مستشفى السلام الدولي الذي تم نقله اليه في 23 فبراير الماضي/شباط اثناء فترة حكم الرئيس المصري المعزول محمد مرسي تحت مبرر تدهور حالته الصحية.

واشارت الصحيفة وفقاً لمصادرها الخاصة ان طلعت مصطفى يقيم في جناح شديد الفخامة، وتقيم زوجته في جناح ملاصق له وتكاليف الليلة 2850 جنيهاً للجناح الواحد.

كما اضافت الصحيفة ان جميع الوجبات بما فيها الوجبات لطاقم الحراسة المرافق للمسجون يتم إحضارها بصورة منتظمة من احد الفنادق الفخمة في القاهرة، ويصل مرتب فرد الحراسة في الطاقم الموجود لمنع ازعاج "السجين" الى حوالى 100 جنيه يومياً.