نشرت وسائل الإعلام الأميركية صوراً لنجمة تلفزيون الواقع ​كيم كارداشيان​ حين كانت طفلة صغيرة، كما نشرت صوراً لحبيبها النجم ​كانيي ويست​ من طفولته.

وجاء نشر هذه الصور، بعد كشف كانيي عن صورة إبنته من كيم "​نورث ويست​" في برنامج حماته ​كريس جينير​، وذلك بهدف المقارنة بين ملامح نورث الخارجية وملامح والديها .

وجاءت الإستنتاجات ان نورث تجمع بين ملامح والديها من ناحية ان خديها وشفتيها تشبه خدي كانيي وشفتيه، بينما عيناها تشبهان عيني كيم .