رأت الممثلة ​رولا حمادة​ انه من الطبيعي جداً ألا تجيب على كل الأسئلة التي تتعلق بحياتها الخاصة والشخصية إلا في حدود ما يريحها، مشددةً على انها تحب جمهورها وعلى الجميع احترام خصوصياتها.

وقالت حمادة في مقابلة مع مجلة "ألوان" :" أنا لا أتواجد في المناسبات العامة .. هناك زاوية الامان الخاصة بي، أريدها مغلقة على الآخرين لتعزيز السلام الخاص بي من دون أقنعة، ولا أظنني مخطئة في هذا الطرح !"

وأضافت:" اكتفي بالقول أن زوجي كنديّ يدعى "شون" ولا يعيش في لبنان، هو انسان حضاري إلى أبعد حدود..  ونحن نذهب إلى كندا وهو أيضاً ياتي ليزورنا من حين إلى آخر ".