ضمن حلقة رمضانية جديدة من برنامج "​ب بيروت​" على قناة LBC استقبل الاعلامي ​بلال العربي​ والاعلامية ​ساشا دحدوح​ الفنان ​علاء زلزلي​ والفنانة ​نورهان​ والفنان الشاب ​كميل شمعون​ومصمم الأزياء ​علي الخشن​.

في بداية الحلقة قال الفنان علاء زلزلي ان وجود الفنانين اليوم على الساحة مرتبط بإطلالاتهم الاعلامية لا انجازاتهم الفنية، مشيراً الى انه موجود بمحبة جمهوره لا انجازاته الكبيرة.

من ناحيتها ارجعت نورهان غياب الفنان عن الساحة الفنية الى اسباب شخصية احيانا كالزواج حيث تزوجت أخيراً، وأشارت الى انها تتدخل بكل نواحي العمل الذي تقدمه "بدّخل بكل الأغنية من اولها لأخرها، وبحب التأني بالعمل".

كذلك قال زلزلي انه لا يمكن ان يغير نوعية الأعمال التي يقدمها بسبب "بضل فيها روح علاء"، كما قال الفنان كميل شمعون انه يجب على الفنان في بدايته ان يكون متأن في اختياراته "وكرمال هيك من فترة للتانية عم نزل اغنية"، واعداً جمهوره بطرح اغنيتين واحدة منهم باللهجة "العراقية".

كما اشار زلزلي الى ان انتشار الفنان أفضل حالياً من السابق بفضل برامج الهواة، لكن الصعوبة تبقى بالإستمراية وايجاد شخصية فنية لكل مطرب "هذه هي المرحلة الأصعب بالحياة الفنية، انا بس بلشت فن حاولت جن وكسرت كل الحواجز والشباب حسوني اني بمثلهم، وانا بعمري ما فيه كون عبد الحليم حافظ حتى لو غنيتلو مشان هيك اخدت خط لحالي".


اما نورهان فأشادت ببدايات زلزلي مشيرةً الى انها في بداياتها "جددت اغنية حبيبي يا عيني فقدمتها بستايلي الخاص"، وهناك العديد من الفنانات اعادوا تقديمها وسبب غيابي "شركات الانتاج بس انا رجعت بعد تغييبي".

وعن مسلسلات رمضان قال زلزلي انه يتابع العديد من الاعمال مثنياً على طريقة الإخراج، معتبراً ان المسلسلات المشتركة بين "لبنان، وسوريا، ومصر" أكبر دليل على نجاح العمل الدرامي العربي المشترك.


من جهته اشار المصمم على الخشن الى انه بدأ العمل بتصميم الأزياء منذ عشر سنوات معتبراً انه يعمل على الأزياء الأوروبية والشرقية، من ثم تم تقديم عرض لأزياء الخشن.

ورداً على سؤال عن فرحته بأن الناس يقلدونه باللباس والشكل قال زلزلي "شي بفرح القلب، وبنبسط بهل الأشيا، وكلما عملت شي كان يقلدوني بالشونصونية"، وما فعلته بشكلي وطريقتي امر صعب جداً والسبب "انني مجنون على المسرح، وكل ما بيكبر الواحد بيقولو بيهدا انا كل ما بكبر كل ما بجن وما بعرف شو بصرلي".


وعن الديو الذي سيجمعها بـ"شير واتسون" قالت انه نورهان انها اغنية جميلة، مقدمة شكراً كبيراً للموزعة الموسيقية كارينا عيد التي دمجت الأغنية بين نورهان وواتسون.

وبدوره قال شمعون انه اختار تقديم أغنية عراقية بسبب مطالبة الجمهور العراقي له "سمعتها عند كارينا عيد واتفقنا".


وفي ختام الحلقة عايدت نورهان اللبنانين والمشاهدين بحلول شهر رمضان كما فعل علي وكميل وعلاء الذي قدم "على دلعونا".