في حلقة جديدة من برنامج "هو وهي والجريئة"، تحدث الممثل المصري الكوميدي ​سمير غانم​ عن حياته الشخصية والعملية وعن آرائه في عدد كبير من المواضيع في حوار جريء مع المخرجة ايناس الدغيدي عبر قناة روتانا مصرية والـٍLBC Sat .

سمير غانم قال أنه يتمنى تقديم شخصية الرئيس المعزول ​محمد مرسي​ في مسرحية كوميدية، فخطابات الرئيس المعزول مرسي فيها كمية كبيرة من الكوميديا غير الطبيعية وأنه كان يشعر بالشفقة على مرسي خلال فترة حكمه. واعتبر غانم أن الشعب المصري بأكمله كان يشعر بالإكتئاب خلال  فترة حكم الرئيس المعزول، وأنه لم يكن يرى أي مستقبل للبلد في ظل الحكم الزائل، مضيفا "نحن كجيل ممكن أن نتحمل لكن ما ذنب الشباب الذين قاموا بالثورة أن يتحملوا ضياع البلد"، موضحاً أن الشباب قاموا بالثورة ثم تاهوا بين التليفزيونات والإئتلافات.

وتحسر غانم على وجود مشاريع كبيرة في مصر شيدت وقدمت الفترة الماضية ثم قرر عدد من المواطنين الهجرة إلى الخارج في فترة حكم محمد مرسي.

وأشاد سمير غانم بموقف الفنانة إلهام شاهين في تصديها لبعض الشخصيات الإسلامية التي هاجمتها، ووصفها بأنها فنانة قوية وشجاعة ومخلصة و"جدعة" وصاحبة صاحبها.

وعن عائلته الفنية قال الممثل الكوميدي، أن علاقاته ببنتيه قوية جدا، وهما تأخذان برأيه في أعمالهما الفنية ولا تعملان به، معتبرا أن هذه السمة موجودة في الجيل كله. وقال غانم ان ابنته إيمي ورثت الجانب الكوميدي منه وتعد ناقدة قوية لهم في المنزل.

وعن زوجته الفنانة دلال عبد العزيز قال أنها تحمل حمل العائلة كله، أما عن ابنته دنيا فقال انه يتمنى أن يصبح جَداً، وانه عندما يستيقظ من نومه ويذهب إلى غرفتها ليطمئن عليها لا يصدق أنها ليست موجودة في المنزل، وهو كان يحلم بزفاف ابنته دنيا، واصفا زواجها بالحلم.

وقال سمير غانم أن أكثر رئيس مصري أحبه هو الرئيس ​جمال عبد الناصر​، كاشفا أنه أحيا زفاف ابنته منى عبد الناصر، وعندما كان يقدم اسكتشات كوميدية أمام عبد الناصر كان يشعر الخوف، وان عبد الناصر لا يضحك رغم أنه محب للفن، لكنه كان يضع يده على خده ويبتسم، وكان يشعر سمير غانم أن عبد الناصر يشاهد الاسكتشات لكن عقله يفكر في شيء آخر.

وكشف غانم أنه يحب الرئيس الراحل محمد ​أنور السادات​ وهو رئيس قوي ولديه كاريزما قوية، موضحاً انه لو كان أنور السادات على قيد الحياة لأصبح مستقبل العرب شأن آخر، واستشهد غانم خلال الحلقة بجملة السادات في مجلس الشعب "عودتكم على الصراحة ولكني أرفض الوقاحة".

وعن خروج سمير غانم عن نصوص أعماله الفنية، قال أنه يحب أن يجود في النص دائما، كاشفا أنه أقيمت ضد ثلاثي أضواء المسرح قضية بسبب خروجه عن النص في أحد الاسكتشات.

وعن مشاركته في مسلسل "شربات لوز" رمضان الماضي مع النجمة المصرية يسرا، قال غانم أنه كان يشعر وكأنه يقدم مجدا آخر ينقصه وهذا المجد كان بداخله ولم يكن يعرف كيف يخرجه، موضحا انه سعيد بالمشاركة في هذا العمل مع الفنانة يسرا وفريق العمل كله.