انزعجت نجمة تلفزيون الواقع كلوي كارداشيان من إهمال شقيقتيها كورتني وكيم لها ، فقررت والدتها ​كريس جينير​ أن ترفّه عنها.

فخرجت كريس جينير برفقة إبنتها كلوي كارداشيان لقضاء لحظات ساهرة ممتعة، فاحتستا الكحول في بار مكسيكي وعادتا إلى المنزل وأحدثتا فوضى عارمة وصلت إلى حد نشر محارم الحمام حول المنزل.

وحينها خرجت ​كيم كارداشيان​ منزعجة من الامر فقالت كلمات بذيئة، بعدها قالت لوالدتها وشقيقتها :"لو أردت طلب الشرطة لكما لفعلت ذلك".

تلك الاحداث ستعرض في الحلقة القادمة من برنامج الواقع لعائلة كارداشيان الذي يحمل عنوان Keeping Up With the Kardashians ويعرض على قناة E يوم الاحد.

تجدر الإشارة الى ان هذه الحلقة صوّرت خلال حمل كيم، بينما حالياً أنجبت النجمة إبنتها نورث في 15 من الشهر السابق.