(UPI) -- بالرغم من كل ما ينشر من شائعات عن زعزعة زواج ويل، و​جادا بينكيت سميث​، إلا انها تؤكد تعلقها الشديد ب​زوجها​، مشددة على أن الشيء الوحيد الذي قد يدفعها للتخلي عنه هو قيامه بأي شيء يضر بولديهما.

وسئلت سميث (41 سنة) في مقابلة مع مجلة "ريدبوك" الأميركية عما قد يدفعها للتوقف عن حب زوجها والتخلي عنه، فأجابت "لا يمكنني أن افكر في أي شيء، في ما عدا قيامه بأي شيء سيء لولدينا وعندها تكون لدينا مشكلة".

واعترفت بأن الشائعات والأقاويل الكاذبة أحاطت بها وبعائلتها كثيراً، وقالت "رأيت زيجات تتدمر بسبب هذا الأمر، وهذا أمر وحشي، ولكن في نهاية النهار المهم هو هل تحب ما تراه في المرآة؟".

يشار إلى انه غالباً ما يتردد عن عزم الزوجين سميث الطلاق بعد زواج استمر 15 سنة، ولكنهما ينفيان الأمر ويؤكدان متانة علاقتهما.

ويذكر ان للنجمين ولدان هم جايدن (14 سنة) و"ويلو" (12 سنة).