في حلقة جديدة من برنامج "​هيدا الواقع​" استضافت الاعلامية ​رانيا سلوان​، الاعلامي ​اندريه داغر​، الاعلامية ​هنادي عيسى​، الاعلامي ​طوني هيكل​، وكان موضوع الفقرة الثانية من الحلقة "الصحافة الصفراء".


الزميل في ​موقع النشرة​ اندريه داغر في البداية تكلم عن الصحافة الصفراء وتاريخها وعن الفضائح التي تكتب في موقع النشرة وغيرها من المواقع وقال:"الناس يحبونها ويريدون ان يعلموا الخبايا والاسرار، وان كل ما ينشر هو معلومات خاصة وموثوقة مئة بالمئة وان لم نكن اكيدين منها لا تنشر".

وتكلم داغر عن موضوع الفنانة نايا التي رفعت دعوى قضائية ضد موقع النشرة بسبب الصور التي نشرت لها وقال :"نحن التقطنا الصور في مكان عام وليس في مكان خاص والفنان هو الذي يفرض على الصحافي والمصور ماذا ينشر وماذا لا ينشر من خلال ما يرتدي"، وعن موضوع الحصرية والخاص قال اندريه انه من المعيب ان يكتب "خاص" او "حصريا" على خبر وفاة.

وفي موضوع آخر عن المواقع التي تنقل الاخبار Copy Paste قال داغر "كتار من المواقع بيسرقوا من موقع "النشرة" اخبار ومقابلات وما بعدلو فيهن ابدا". وعتب على بعض الفنانين الذين اذا انتقدهم يغضبون وقال "نحنا ما منشتغل عندن".

بدورها عيسى قالت ان الاخبار تأتيها شخصيا ولا تنقلها من اي موقع حيث تتصل هي بمدراء الاعمال لأخذ الخبر، مشيرةً الى انها لا تنشر اي "Press Release"، وقالت اذا علمت خبراً عن سر بحياة فنان لا أنشره فهو أمر خاص، فرد عليها داغر قائلاً " اذا ما نشرتي انا بعرف بتجيريه لحدا تاني، بدي ضويلك شمعة على موقعك".

ومن ثم قال الاذاعي طوني هيكل ان موقع "النشرة" التقط هذه الصورة في مكان عام لكنه شخصيا لا يتدخل في هذه الامور الشخصية للفنان فكل انسان لديه حريته الشخصية، وعن الدعاوى القضائية قال هيكل انه رفعت عليه دعوى قضائية من قبل احد الاعلاميين، وقال ايضا ان بعض مدراء الاعمال يسربون اخباراً غير صحيحة ويدفعون "لنا الاموال لننشرها من ثم يقومون بنفيها وذلك للقيام ببلبلة".