قالت الممثلة المصرية ​فردوس عبد الحميد​ إن ​المسلسلات التركية​ خالية من الإبداع والناس تتابعها بسبب حالة الإكتئاب التي أصابت الشعب المصري .
وأضافت :" لذلك يبحث المشاهد عن شيء مختلف عن الواقع المرير الذي يعيش فيه ، ومع مرور الوقت سيمل من هذه المسلسلات رغم أن شركات الإنتاج التركية تحاول أن تجذب الفضائيات للأعمال التركية بتقليل أثمانها ".
من جهة أخرى رأت عبد الحميد أن المراة المصرية مظلومة ، وقالت :"ينظرون إلى المراة كأنها فقط آلة للجنس وهذا واضح من برامج المشايخ على ​القنوات الدينية​ ".
وأضافت :" لذلك أتمنى أن أجسّد السيرة الذاتية لعالمة الذرة المصرية ​سميرة موسى​ لأوجّه من خلالها رسالة للنظام الحالي وأقول له إن المرأة المصرية لن تعود إلى الوراء وإن موسى بثقافتها وعقلها وعلمها إستطاعت أن تصل إلى مرتبة راقية وتقدم صورة مشرفة للمرأة المصرية ".