أعلنت الشرطة الأسترالية أن انفجاراً دمر نوافذ منزل في مدينة سيدني اليوم سببه صاحبة المنزل نفسها.

وأشارت الشرطة إلى ان صاحبة المنزل (66 عاما) رشت مبيدا للحشرات تحت ماكينة غسيل لقتل ​عنكبوت​ كانت تطارده، ما تسبب بانطلاق شرارة من محرك الماكينة أدى إلى اشتعال الرزاز وتفجير ​الغسالة​ ونوافذ المطبخ.

وتجدر الإشارة إلى انه وبحسب بيان الشرطة : لم يكن هناك مؤشر بوجود عنكبوت".