مع الإنطلاقة الجديدة لتلفزيون "​المستقبل​" بعد عملية الدمج بين المحطة الزقاء والأخرى الحمراء، ظهرت برامج وفقرات جديدة على شبكة برامج المحطة.

إذ إلى جانب برنامج "​عل الأكيد​" الذي يقدمه الإعلامي ​زافين​، ظهر أيضاً برنامج آخر ضمن الفترة الصباحية في عالم الصباح تحت اسم "بي وقتها" وتقدمها ​مايا زنقول​.

وتتوجه هذه الفقرة إلى المرأة الجالسة في منزلها والتي لديها معرفة قليلة بعالم الكومبيوتر والإنترنت ومواقع التواصل الإجتماعي.

وتهدف هذه الفقرة إلى تعليم هذه الفئة من النساء أسس التكنولوجيا من المستوى الأدنى وحتى المستوى الأعلى من المعرفة متطرقة إلى وسائل الإعلام الجديد وكيف تعمل وصولاً إلى كيفية إنشاء أعمالاً خاصة على شبكة الإنترنت.